aloqili com _______ aloqili.com

سيرة نبوية - تاريخ القبائل - انساب العقلييين - انساب الهاشمين - انساب المزورين
 
السياسة الدوليةالرئيسيةالتسجيلدخول
كل المراجع التي ذكرها احمد بن علي الراجحي في كتبة من نسب احمد عمر الزيلعي من ولد احمد بن عبد الله بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل بن ابي طالب هو ادعاء كاذب .
اليمن كانت مركز تجميع القرامطة والصوفية والاحباش
لم تذكر كتب الانساب علي الاطلاق لاحمد بن عبد الله بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل بن ابي طالب الا الامير همام بن جعفر بن احمد وكانوا بنصبين في تركيا حاليا.... الكذب واضح والتدليس واجب للمزور .
ال الزيلعي اصلا من الحبشة .....واولاد احمد بن عبد الله بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل بن ابي طالب كانوا بنصبين في تركيا حاليا
قال ابن بطوطة: وسافرت من مدينة عدن في البحر أربعة أيام، ووصلت إلى مدينة زيلع، وهي مدينة البرابرة، وهم طائفة من السودان
زيلع من بلاد الحبشة في قارة افريقيا .... ونصبين من تركيا من قارة اسيا
أنطلقت مني أحلى التهاني بالعيد ، فأرجو من قلبك أن يسمح لها بالهبوط.

شاطر | 
 

 كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ عودة
الشيخ عودة
الشيخ عودة


عدد المساهمات : 1756
تاريخ التسجيل : 28/09/2008
العمر : 67

مُساهمةموضوع: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الخميس نوفمبر 26, 2015 12:28 pm

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله حق حمده وصلي الله على محمد وآله وسلم
1 ذكر ما يدل على أن الإيمان الذي أمر الله عز وجل عباده أن يعتقدوه ما سأل جبريل عليه السلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليتعلم أصحابه أمر دينهم
1 أخبرنا أبو عَبد اللهِ محمد بن إسحاق بن محمد بن يحيى بن مندة الحافظ أسعده الله قال أنبأنا أبو علي إسماعيل بن محمد بن إسماعيل حَدَّثنا محمد بن عبيدالله بن أبي داود حَدَّثنا عبد الوهاب بن عطاء الخفاف أنبأنا كهمس

ابن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال كان معبد الجهني أول من تكلم في القدر ها هنا يعني بالبصرة قال فانطلق يحيى بن يعمر وحميد بن عبدالرحمن الحميري حاجين أو معتمرين شك كهمس فقالوا لو لقينا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من نسأله عن هذا الأمر قال يحيى بن يعمر فوقع لنا عَبد اللهِ بن عمر وهو داخل المسجد فاكتنفته أنا وصاحبي أحدنا عن يمينه والآخر عن يساره قال فظننت أن صاحبي سيبدأ بالكلام قال فقلت أبا عبدالرحمن إنه قد ظهر قبلنا ناس يقرؤون القرآن ويتقفرون العلم وهم
يزعمون أن لا قدر إنما الأمر أنف فقال ابن عمر إذا لقيتهم فأخبرهم أني برىء منهم وأنهم براء مني والذي يحلف به عَبد اللهِ لو كان لأحدهم مثل أحد ذهبا فأنفقه ما قبله الله منه حتى يؤمن بالقدر ثم قال ابن عمر.
أخبرني عمر بن الخطاب قال بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ طلع علينا رجل شديد سواد الشعر شديد بياض الثياب لا يرى عليه أثر سفر ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسند ركبته إلى ركبته ووضع كفيه على فخذيه ثم قال يا محمد أخبرني عن الإسلام قال تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا قال صدقت قال فعجبنا له يسأله ويصدقه قال أخبرني عن الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر كله خيره وشره قال صدقت قال فأخبرني عن الإحسان قال الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك قال فأخبرني عن الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فأخبرني عن أماراتها يعني أعلامها فقال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان قال ثم انطلق فلبثت ثلاثا ثم قال يا عمر أتدري من

السائل قلت الله ورسوله أعلم قال فإنه جبريل عليه السلام جاءكم يعلمكم دينكم
2
ذكر ما يدل على الفرق بين الإيمان والإسلام عن سؤال جبريل رسول الله صلى الله عليه وسلم
2 أخبرنا محمد بن الحسين بن الحسن ومحمد بن يعقوب الشيباني قالا حَدَّثنا علي بن الحسن بن أبي عيسى ح وأنبا علي بن محمد بن نصر وأحمد بن اسحاق بن أيوب قالا
ثنا بشر بن موسى قال أنبأنا أبو عبدالرحمن عَبد اللهِ بن يزيد المقري حَدَّثنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال كان أول من قال في القدر معبد الجهني بالبصرة قال فانطلقنا حجاجا أنا وحميد بن عبدالرحمن الحميري فلما قدمنا المدينة قلنا لو لقينا بعض أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألناه عما يقول هؤلاء الناس في القدر فوافقنا عَبد اللهِ بن عمر وهو في المسجد فاكتنفته أنا وصاحبي أحدنا عن يمينه والآخر عن شماله قال يحيى فظننت أن صاحبي سيكل الكلام إلي فقلت أبا عبدالرحمن إن قبلنا ناسا يقرؤون القرآن ويزعمون ألا قدر وإنما الأمر أنف قال فإذا لقيت أولئك فأخبرهم أني منهم برىء وإنهم مني براء والذي يحلف به عَبد اللهِ بن عمر لو كان لأحدهم مثل أحد ذهبا فانفقه ما قبل الله منه حتى يؤمن بالقدر كله خيره وشره ثم قال.
حدثني عمر بن الخطاب قال بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا نرى عليه أثر السفر ولا نعرفه حتى جلس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأسند ركبته إلى ركبته ووضع كفيه على فخذيه ثم قال يا محمد أخبرني

عن الإسلام ما الإسلام قال أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا قال صدقت قال عمر فعجبنا له يسأله ويصدقه فقال يا محمد أخبرني عن الإيمان ما الإيمان قال الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر كله خيره وشره قال صدقت قال فأخبرني عن الإحسان ما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك فقال أخبرني عن الساعة متى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل فقال أخبرني عن أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البناء قال ثم انطلق الرجل قال عمر فلبثت ثلاثا ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا عمر أتدري من السائل قلت الله ورسوله أعلم قال فإنه جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم دينكم. اهـ.
هذا إسناد مجمع على صحته مشهور عن يحيى بن يعمر وعن ابن بريدة وعن كهمس بن الحسن ورواه عن يحيى بن يعمر سليمان التيمي ورواه عن عَبد اللهِ بن بريدة مطر بن طهمان الوراق وعثمان بن غياث البصري وعبدالله بن عطاء وعبيدالله بن العيزار ورواه عن كهمس عَبد اللهِ بن

المبارك ووكيع ومعاذ بن معاذ العنبري والنضر بن شميل ويزيد بن زريع والمعتمر بن سليمان وحسن بن حسين الأسواري ومحمد ابن جعفر ومحمد بن ابراهيم وابن غندر ويزيد بن هارون وعبدالوهاب والمقرى والشعبي وأبو عاصم وعثمان بن عمر وكلهم مقبولة. اهـ.
3

ذكر ما يدل على أن الإيمان والإسلام اسمان لمعنى واحد وأن الإسلام الإقرار باللسان والعمل بالأركان وأن الإيمان اعتقاد بالقلب
3 أخبرنا إسماعيل بن يعقوب البغدادي بمصر حَدَّثنا محمد بن زريع ابن حماد حَدَّثنا يزيد بن هارون أنبأنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر عن عَبد اللهِ بن عمر بن الخطاب عن عمر بن الخطاب نحو ما تقدم أن جبريل أتى النبي صلى الله عليه وسلم
4
ذكر ما يدل على أن ابتداء الإيمان أن يؤمن العبد بالله عز وجل وحده وكتبه ورسله من الملائكة والنبيين صلى الله عليهم وسلم
4 أخبرنا عَبد اللهِ بن إبراهيم بن الصباح حَدَّثنا محمد بن عيسى الزجاج.
وأخبرنا أبو بكر أحمد بن اسحاق بن أيوب وعلي بن محمد بن نصر قالا حَدَّثنا إبراهيم بن عَبد اللهِ بن حاتم البصري حَدَّثنا عبدالرحمن بن حماد الشعيثي حَدَّثنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال

أول من قال في هذا القدر بالبصرة معبد الجهني قال فانطلقت أنا وحميد ابن عبدالرحمن الحميري حاجين أو معتمرين قال فقلنا لو لقينا أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فنسأله عما يقول هؤلاء في القدر قال فوافقنا عَبد اللهِ بن عمر وهو داخل المسجد فاكتفه أنا وصاحبي أحدنا عن يمينه والآخر عن يساره قال فظننت أن صاحبي سيكل الكلام إلي فقلت يا أبا عبدالرحمن إنه ظهر قبلنا ناس يقرؤون القرآن ويتقفرون العلم ويزعمون أن لا قدر إنما الأمر أنف قال فإذا لقيت أولئك فأخبرهم أني برىء منهم وأنهم مني براء والذي يحلف به عَبد اللهِ لو كان لأحدهم مثل أحد ذهبا ثم أنفقه ما قبل منه حتى يؤمن بالقدر ثم قال.
حدثني عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال بينما نحن عند نبي الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم إذ طلع علينا رجل شديد سواد الشعر شديد بياض الثياب لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم وأسند ركبته إلى ركبته ووضع كفيه على فخذيه ثم قال يا محمد أخبرني عن الإسلام ما الإسلام قال تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت ان استطعت إليه سبيلا قال صدقت قال فعجبنا له يسأله ويصدقه ثم قال أخبرني عن الإيمان ما الإيمان قال الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وبالقدر كله خيره وشره قال صدقت قال أخبرني عن الإحسان ما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك قال فأخبرني عن الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم بها من السائل قال فأخبرني عن أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان ثم انطلق قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه فلبثت ثلاثا ثم قال لي النبي صلى الله عليه وسلم يا عمر هل تدري من السائل قال قلت الله ورسوله أعلم قال فإنه جبريل عليه السلام أتاكم

يعلمكم دينكم. اهـ.
5

ذكر ما يدل على أن من الإيمان أن يؤمن بالقدر خيره وشره
5 أخبرنا محمد بن ابراهيم بن مروان ويحيى بن عَبد اللهِ بن الحارث الدمشقيان قالا أنبأنا أحمد بن علي بن سعيد حَدَّثنا أبو خيثمة زهير بن حرب وأنبأنا محمد بن محبوب حَدَّثنا محمد بن عيسى بن سورة ثنا
حسين بن حريث حَدَّثنا وكيع حَدَّثنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال أول من قال في القدر معبد الجهني قال فخرجت أنا وحميد بن عبدالرحمن فاتينا المدينة فدخلنا المسجد فقلت لصاحبي لو لقينا رجلا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألناه عما أحدث هؤلاء القوم قال فإذا ابن عمر خارج من المسجد فاكتنفته أنا وصاحبي وظننت أن صاحبي سيكل الكلام إلي قال فقلت يا أبا عبدالرحمن إن قبلنا قوما يقرؤون القرآن ويتقفرون العلم يزعمون أن لا قدر وإنما الأمر أنف قال فإذا لقيت أولئك فأعلمهم أني منهم برىء وأنهم مني براء والذي يحلف به ابن عمر لو أن أحدهم أنفق مثل أحد ذهبا ما قبله الله منه حتى يؤمن بالقدر خيره وشره ثم قال.
حدثنا عمر بن الخطاب قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد حتى أتى النبي صلى الله عليه وسلم فالزق ركبته بركبته ثم قال يا محمد ما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره قال فما الإسلام قال شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله وأقام الصلاة وإيتاء الزكاة

وحج البيت وصوم رمضان قال صدقت فما الإحسان قال تعبد الله كأنك تراه فإن لم تره فإنه يراك فقال في كل ذلك يقول له صدقت قال فعجبنا منه يسأله ويصدقه قال فمتى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فما أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة العالة أصحاب الشاء يتطاولون في البنيان قال عمر فلقيني النبي صلى الله عليه وسلم بعد ذلك بثلاث فقال يا عمر هل تدري من السائل ذاك جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم معالم دينكم. اهـ.6 أنبأنا أحمد بن محمد بن عمر الوراق حَدَّثنا عَبد اللهِ بن أحمد بن حنبل حدثني أبي حَدَّثنا محمد بن جعفر حَدَّثنا كهمس بن الحسن حَدَّثنا ابن بريدة ح ويزيد أنبأنا كهمس عن ابن بريدة عن يحيى بن يعمر سمع ابن عمر يقول حدثني عمر بن الخطاب قال بينا نحن ذات يوم عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ طلع رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا يرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم فأسند ركبته إلى ركبته ووضع كفيه على فخذيه فذكر الحديث بطوله. اهـ.
6
ذكر ما يدل على أن من الإيمان أن يؤمن بحلو القدر ومره خيره وشره
7 أخبرنا محمد بن محمد بن يونس حَدَّثنا أحمد بن مهدي حَدَّثنا محمد بن المنهال الضرير وأنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا أبو المثنى معاذ بن المثنى العنبري حَدَّثنا محمد بن المنهال حَدَّثنا يزيد بن زريع حَدَّثنا كهمس بن الحسن البصري عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال خرجت أنا وحميد بن عبدالرحمن الحميري فلقينا عَبد اللهِ بن عمر حاجين أو معتمرين فقلنا وددنا أنا لقينا رجلا من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فنسأله عن القدر قال فلقينا ابن عمر فظننت أنه سيكل الكلام إلي قلنا يا أبا عبدالرحمن قد ظهر قبلنا أناس يقرؤون القرآن يتقفرون العلم تقفرا يزعمون أن لا قدر وأن الأمر أنف قال فأبلغهم عني إن لقيتهم أني منهم برىء وأنهم مني براء والذي يحلف به ابن عمر نفسه لو أن أحدهم أنفق مثل أحد ذهبا ثم لم يؤمن بالقدر ما قبل منه ثم قال
أخبرني أبي عمر قال بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم يخطب إذ جاء رجل شديد بياض الثياب شديد سواد اللحية ليس عليه أثر سفر لا يعرفه منا أراه أحد حتى صعد المنبر فوضع ركبتيه على ركبتي النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد أخبرني عن الإسلام فقال شهادة أن لا إله إلا الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت قال صدقت قال فعجبنا من سؤاله إياه وتصديقه إياه قال أخبرني يا محمد ما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله وبالقدر خيره وشره حلوه ومره وبالبعث بعد الموت قال صدقت قال فعجبنا من سؤاله إياه وتصديقه إياه قال أخبرني يا محمد ما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإن لا تكن تراه فإنه يراك قال فأخبرني متى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فما أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان قال ثم نزل فذهب قال عمر فلقيني النبي صلى الله عليه وسلم بعد ثلاثة أيام فقال يا عمر تدري من الرجل قلت لا قال ذلك جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم دينكم. اهـ.
وأنبأنا أبو القاسم حمزة بن محمد بن العباس الكناني بمصر حَدَّثنا أبو عبدالرحمن أحمد بن شعيب أنبأنا محمد بن عَبد اللهِ بن بزيع حَدَّثنا يزيد بن زريع حَدَّثنا كهمس عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر أن عَبد اللهِ بن عمر قال

حدثني عمر بن الخطاب قال بينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم إذ طلع علينا رجل وذكر الحديث. اهـ.
أنبأ عمرو بن منصور ومحمد بن يونس قالا حَدَّثنا الحسين بن محمد بن زياد حَدَّثنا اسحق بن زياد أنبأنا اسحاق بن ابراهيم أنبأنا النضر بن شميل ح قال الحسين وثنا عمر بن علي حَدَّثنا محمد بن ابراهيم بن أبي عدي جميعا عن كهمس عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بإسناده نحوه. اهـ.
7

ذكر ما يدل على أن من الإيمان أن يؤمن بالبعث بعد الموت
8 أخبرنا علي بن محمد بن نصر حَدَّثنا تميم بن محمد الطوسي وعمران بن
موسى وأنبأنا أبو الوليد حسان بن محمد الشافعي حَدَّثنا عمران بن موسى ابن مجاشع قالا حَدَّثنا عبيدالله بن معاذ بن معاذ العنبري حَدَّثنا أبي حَدَّثنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال إن أول من تكلم بالبصرة معبد الجهني فانطلقت أنا وحميد بن عبدالرحمن حاجين أو معتمرين فقلنا لو لقينا أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألناه عما يقول هؤلاء في القدر فوافق لنا عَبد اللهِ بن عمر بن الخطاب داخل المسجد فاكتنفته وصاحبي أحدنا عن يمينه والآخر عن شماله فظننت أن صاحبي سيكل الكلام إلي فقلت أبا عبدالرحمن أنه قد ظهر عندنا ناس يقرؤون القرآن ويتفقرون العلم وذكرت من شأنهم وأنهم يزعمون أن لا قدر وإنما الأمر أنف فقال إذا لقيت أولئك فأخبرهم أني بريء منهم وأنهم براء مني والذي يحلف به عَبد اللهِ بن عمر لو أن لأحدهم مثل أحد ذهبا فأنفقه ما قبله الله منه حتى يؤمن بالقدر ثم قال حدثني أبي عمر بن الخطاب قال بينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم إذ طلع علينا رجل شديد بياض الثياب شديد سواد الشعر لا نرى عليه أثر السفر ولا يعرفه منا أحد حتى جلس إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأسند ركبته إلى ركبته ووضع كفه على فخذيه وقال يا محمد أخبرني عن الإسلام قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا قال صدقت قال فعجبنا له يسأله ويصدقه قال فأخبرني عن الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره قال صدقت قال
فأخبرني عن الإحسان قال أن تعبدالله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك قال فأخبرني عن الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فأخبرني عن أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة العالة رعاء الشاء يتطاولون في البنيان قال ثم انطلق فلبثت ثلاثا ثم قال لي يا عمر أتدري من السائل قلت الله ورسوله أعلم قال ذاك جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم دينكم. اهـ.
وأنبأنا حمزة بن محمد حَدَّثنا أبو عبدالرحمن أحمد بن شعيب حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد بن عبدالرحمن ومحمد بن المثنى قالا حَدَّثنا معاذ بن معاذ نحوه. اهـ.
وأنبأنا محمد بن محمد بن محبوب حَدَّثنا أبو عيسى محمد بن عيسى بن سورة حَدَّثنا أحمد بن موسى مردويه وأنبأنا محمد بن محمد بن يونس ومحمد بن الحسين المستملي قالا حَدَّثنا أحمد بن مهدي حَدَّثنا نعيم بن حماد قال حَدَّثنا عَبد اللهِ بن

المبارك أنبأنا كهمس بن الحسن عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال ظهر ها هنا معبد الجهني وهو أول من قال في القدر ها هنا فانطلقت أنا وحميد بن عبدالرحمن حاجين أو معتمرين فقال أحدنا لصاحبه لو لقينا بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فسألناه عما قال هؤلاء في القدر فلقينا عَبد اللهِ بن عمر وهو داخل المسجد فاكتنفناه أحدنا عن يمينه وذكر الحديث. اهـ.
رواه حبان بن موسى وعباد عن ابن المبارك. اهـ.

8
ذكر ما يدل على أن من الإيمان أن يؤمن العبد بأن لله جنة ونارا
9 أخبرنا محمد بن يونس حَدَّثنا أحمد بن مهدي وأنبأنا أحمد بن الحسن بن عتبة الرازي حَدَّثنا أحمد بن داود المكي وأنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد بن يحيى ومحمد بن ابراهيم بن سعيد وأنبأنا علي ابن محمد بن نصر حَدَّثنا معاذ بن المثنى وأنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا محمد
ابن أيوب قالوا أنبأنا مسدد بن مسرهد حَدَّثنا يحيى بن القطان حَدَّثنا عثمان بن غياث عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر وحميد بن عبدالرحمن قالا لقينا عَبد اللهِ بن عمر فذكرنا له شأن القدر وما يقولون فيه فقال إذا رجعتم إليهم فقولوا لهم أن ابن عمر منكم بريء وأنتم منه براء ثلاث مرات ثم قال أخبرني عمر بن الخطاب أنهم بينما هم جلوس عند النبي صلى الله عليه وسلم جاء رجل حسن الوجه حسن الشعر عليه ثياب بياض فنظر القوم بعضهم إلى بعض فقالوا ما نعرف هذا ولا هذا صاحب سفر ثم قال يا رسول الله أسألك قال نعم قال فوضع ركبتيه عند ركبتيه ويديه على فخذيه فقال ما الإسلام فقال الإسلام شهادة أن لا إله إلا الله وحده وأن محمدا رسول الله وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت قال فما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته والجنة والنار والبعث بعد الموت والقدر كله قال فما الإحسان قال تعمل لله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك قال فمتى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فما أشراطها قال إذا العراة الحفاة العالة رعاء الشاء تطاولوا في البنيان وولدت الإماء أربابها ثم قال علي بالرجل فطلبوه فلم يروا شيئا فلبث يوما أو ثلاثا ثم قال يا ابن الخطاب أتدري من السائل عن كذا وكذا قال الله ورسوله أعلم قال ذاك جبريل عليه السلام جاء يعلمكم دينكم قال وسأله رجل من جهينة
أو مزينة فقال يا رسول الله فيم العمل في أمر قد خلا أو مضى أو شيء مستأنف قال في شيء قد خلا أو مضى فقال رجل أو بعض القوم يا رسول الله ففيم العمل فقال إن أهل الجنة ميسرون لعمل الجنة وأهل النار ميسرون لعمل أهل النار. اهـ.
وأنبأنا عمرو بن محمد بن إبراهيم حَدَّثنا أحمد بن عمرو حَدَّثنا أبو كامل الفضيل ابن الحسن حَدَّثنا أبو معشر البراء سمعت عثمان بن غياث حَدَّثنا عَبد اللهِ بن بريدة بإسناده نحوه. اهـ.
أنبأ يحيى بن عَبد اللهِ بن الحارث ومحمد بن إبراهيم بن مروان قالا حَدَّثنا أحمد بن علي بن سعيد الحمصي حَدَّثنا عبيدالله بن عمر القواريري حَدَّثنا أبو معشر البراء أنبأنا عبيدالله بن العيزار عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر بإسناده نحوه. اهـ.
وأنبأنا خيثمة بن سليمان حَدَّثنا محمد بن سعد وأنبأنا عَبد اللهِ بن

ابراهيم المقري حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد بن يحيى بن أبي بكير قال أنبأنا يحيى بن أبي بكير حَدَّثنا زهير بن معاوية عن عَبد اللهِ بن عطاء عن عَبد اللهِ بن بريدة أن يحيى بن يعمر حدثه أنه حج فلقي عَبد اللهِ بن عمر فذكر الحديث بطوله. اهـ.
رواه عثمان بن سعيد الكوفي عن زهير بن معاوية نحوه. اهـ.
وروى هذا الحديث مطر الوراق عن عَبد اللهِ بن بريدة فزاد فيه وقدم وأخر بعض الحديث. اهـ.
10 أخبرنا أبو يعقوب اسحاق بن ابراهيم بن هاشم وأحمد بن أيوب بن حذلم قالا حَدَّثنا أبو زرعة عبدالرحمن بن عمرو بن صفوان النصري حَدَّثنا سليمان بن حرب وأنبأنا محمد بن محمد بن يونس حَدَّثنا أحمد بن مهدي ثنا

مسدد قال حَدَّثنا حماد بن زيد عن مطر الوراق عن عَبد اللهِ بن بريدة عن يحيى بن يعمر قال لما تكلم معبد الجهني بما تكلم فيه بالبصرة من القدر حججت أنا وحميد بن عبدالرحمن فلما قضينا حجنا قلت لو ملنا إلى المدينة فلقينا من بقي من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألناهم عما جاء به معبد الجهني فذهبنا ونحن نؤم عَبد اللهِ بن عمر وأبا سعيد الخدري فلما دخلنا إذا نحن بابن عمر قاعد فاكتنفناه فقدمني حميد للمنطق وكنت أجرأ على المنطق منه فقلت أبا عبدالرحمن إن قوما نشؤوا قبلنا بالعراق قراؤا القرآن وتفقهوا في الإسلام يقولون لا قدر قال فأبلغهم أن عَبد اللهِ بن عمر بريء منهم وأنهم منه براء والله لو أن لأحدهم جبال الأرض ذهبا فأنفقه في سبيل الله ما قبله الله منه حتى يؤمن بالقدر.
أخبرني عمر رضي الله عنه أن آدم وموسى عليهما السلام اختصما إلى الله عز وجل في ذلك فقال له موسى أنت آدم الذي أشقيت الناس وأخرجتهم من الجنة فقال له أنت موسى الذي اصطفاك الله برسالاته وبكلامه وأنزل عليك التوراة فهل وجدته قدره علي قبل أن يخلقني قال نعم قال فحج آدم موسى عليهما السلام قال وحدثني عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال كنا جلوسا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ دخل عليه رجل هيئته هيئة مسافر وثيابه ثياب مقيم أو ثيابه ثياب مقيم وهيئته هيئة مسافر فقال يا رسول الله أدنو منك فقال نعم قال فأقبل حتى وضع يديه على ركبتيه فقال يا رسول الله ما الإسلام قال تسلم وجهك يعني لله عز وجل وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وذكر عرى الإسلام قال فإذا فعلت ذلك فأنا مسلم قال نعم قال صدقت قال قلنا أنظروا كيف يسأله وأنظروا كيف

يصدقه قال يا رسول الله فما الإحسان قال أن تخشى الله كأنك تراه فإلا تكن تراه فإنه يراك قال صدقت قال قلنا أنظروا كيف يسأله وكيف يصدقه قال يا رسول الله فما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته ورسله وبالبعث بعد الموت وبالقدر كله قال صدقت قال قلنا انظروا كيف يسأله وانظروا كيف يصدقه قال وحدثني شهر بن حوشب عن أبي هريرة أنه قال يا رسول الله فمتى الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال صدقت صدقت صدقت ثم ذهب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بالرجل فنظر فلم يوجد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم جبريل جاء يعلم الناس دينهم. اهـ.
أخرجه مسلم بن الحجاج عن أبي كامل الجحدري.
ثنا محمد بن محمد بن يوسف حَدَّثنا محمد بن نصر حَدَّثنا أبو كامل وقال نحو حديث كهمس وألفاظها متقاربة وهذا خلاف حديث كهمس واختلف أصحاب حماد عليه في اللفظ وجعل آخر الحديث عن شهر بن حوشب وتركه أولى وإن كان مطر محله الصدق. اهـ.

11 أخبرنا محمد بن يعقوب بن يوسف وإسماعيل بن محمد بن إسماعيل قالا حَدَّثنا محمد بن عبيدالله بن أبي داود حَدَّثنا يونس بن محمد المؤدب حَدَّثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن يحيى بن يعمر قال كان رجل من جهينة فيه زهو وكان يتوثب على جيرانه ثم إنه قرأ القرآن وفرض الفرائض وقص على الناس ثم إنه صار من أمره أنه زعم أن العلم أنف من شاء عمل خيرا ومن شاء عمل شرا قال فلقيت أبا الأسود الديلي فذكرت ذلك له فقال كذب ما رأينا أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا يثبت القدر ثم إني حججت أنا وحميد بن عبدالرحمن الحميري فلما قضينا حجنا قال قلنا نأتي المدينة فنلقى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فنسألهم عن القدر قال فلما أتيت المدينة لقينا إنسانا من الأنصار فلم نسأله قلنا حتى نلقى ابن عمر وأبا سعيد الخدري قال فلقينا ابن عمر كفه عن كفه قال فقمت عن يمينه وقام عن شماله قال قلت تسأله أم أسأله قال لا بل تسأله لأني كنت أبسط لسانا منه قال قلنا يا أبا عبدالرحمن إن ناسا عندنا بالعراق قد قرؤوا القرآن وفرضوا الفرائض وقصوا على الناس يزعمون أن العمل أنف من شاء عمل خيرا ومن شاء عمل شرا قال فإذا لقيتم أولئك فقولوا يقول ابن عمر هو منكم بريء وأنتم منه براء ابن عمر منكم بريء وأنتم منه براء فوالله لو جاء احدهم من العمل مثل أحد ما تقبل منه حتى يؤمن بالقدر
ولقد حدثني عمر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن موسى لقي آدم عليهما السلام فقال يا آدم أنت خلقك الله بيده وأسجد لك الملائكة وأسكنك الجنة فوالله لولا ما فعلت ما دخل أحد من ذريتك النار قال فقال يا موسى أنت الذي اصطفاك الله برسالاته وبكلامه تلومني فيما قد كان كتب علي قبل أن أخلق فاحتجا إلى الله عز وجل فحج آدم موسى عليهما السلام فاحتجا إلى الله عز وجل فحج آدم موسى عليهما السلام فاحتجا إلى الله عز وجل فحج آدم موسى عليهما السلام لقد حدثني عمر أن رجلا في آخر عمر رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أدنو منك قال نعم قال فجاء حتى وضع يده على ركبته فقال ما الإسلام قال تقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت قال فإذا فعلت ذلك فقد أسلمت قال نعم قال صدقت قال فجعل الناس يتعجبون منه ويقولون أنظروا يسأله ثم يصدقه قال فما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تكن تراه فإنه يراك قال فإذا فعلت ذلك فقد أحسنت قال نعم قال صدقت قال فجعل الناس يتعجبون ويقولون انظروا إليه يسأله ويصدقه قال فما الإيمان قال أن تؤمن بالله واليوم الآخر والملائكة والنبيين والكتاب والجنة والنار والبعث بعد الموت والقدر كله قال فإذا فعلت ذلك فقد آمنت قال نعم قال صدقت قال فجعل القوم يتعجبون يقولون انظروا كيف يسأله ثم يصدقه قال فمتى الساعة قال ما المسؤول أعلم بها من السائل قال فما أعلامها قال أن تلد الأمة ربتها وأن ترى الحفاة العراة العالة الصم البكم ملوكا يتطاولون في البنيان ثم انصرف فلقي رسول الله صلى الله عليه وسلم عمر بعد ذلك فقال أتدري من الرجل الذي أتاكم قال فإنه جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم دينكم. اهـ.
12 أخبرنا عَبد اللهِ بن سعد البزار النيسابوري حَدَّثنا علي بن الحسين بن بشار من أصل كتابه حَدَّثنا محمد بن أبي يعقوب الكرماني حَدَّثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن يحيى بن يعمر عن ابن عمر قال حدثني عمر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أن موسى لقي آدم عليهما السلام فقال موسى يا آدم أنت الذي خلقك الله بيده وأسجد لك ملائكته وأسكنك الجنة فوالله لولا ما فعلت ما دخل أحد من ذريتك النار قال فقال آدم يا موسى أنت الذي اصطفاك الله برسالاته وبكلمته تلومني فيما كتب علي قبل أن أخلق احتجا إلى الله عز وجل فحج آدم موسى عليهما السلام.
وحدثني عمر بن الخطاب أن رجلا في آخر عمر رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أدنو منك قال نعم قال فجاء حتى وضع يده على ركبتيه فقال ما الإسلام فقال تقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان وتحج البيت قال فإذا فعلت ذلك فقد أسلمت قال نعم قال صدقت قال فجعل الناس يتعجبون منه يقولون انظروا يسأله ثم يصدقه قال ما الإحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تكن تراه فإنه يراك قال فإذا فعلت ذلك فقد أحسنت قال نعم قال صدقت قال فجعل الناس يتعجبون منه يقولون انظروا إليه يسأله ثم يصدقه قال فما الإيمان قال أن تؤمن بالله واليوم الآخر والملائكة والنبيين والكتاب والجنة والنار والبعث بعد الموت والقدر كله قال فإذا فعلت فقد آمنت قال نعم قال فجعل الناس يتعجبون منه كيف يسأله ثم يصدقه قال فمتى الساعة قال ما المسؤول بأعلم من السائل قال فما أعلامها قال تلد الأمة ربها وأن ترى الحفاة العراة العالة ملوكا يتطاولون في البنيان ثم انصرف فلقي رسول الله صلى الله عليه وسلم عمر بعد ذلك فقال تدري من

الرجل الذي آتاكم قال فإنه جبريل أتاكم ليعلمكم دينكم. اهـ.
13 أنبأنا إسماعيل بن محمد بن إسماعيل ومحمد بن يعقوب بن يوسف قالا حَدَّثنا محمد بن عبيدالله بن أبي داود حَدَّثنا يونس بن محمد المؤدب حَدَّثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن يحيى بن يعمر قال قلت لابن عمر يا أبا عبدالرحمن إن قوما يزعمون أن ليس قدر قال هل عندنا منهم أحد قلت لا قال فأبلغهم عني إذا لقيتهم أن ابن عمر بريء إلى الله عز وجل منكم وأنتم منه براء سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول بينا نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في أناس إذ جاء رجل ليس عليه سحناء السفر وليس من أهل البلد فتخطى حتى ورك بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم كما يجلس الرجل في الصلاة ثم وضع يده على ركبتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد ما الإسلام قال الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وأن تقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتحج وتعتمر وتغتسل من الجنابة وتتم الوضوء وتصوم رمضان قال فإن فعلت هذا فأنا مسلم قال نعم قال صدقت قال يا محمد ما الإيمان قال الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله وتؤمن بالجنة والنار والميزان وتؤمن بالبعث بعد الموت وتؤمن بالقدر خيره وشره قال فإذ فعلت هذا فأنا مؤمن قال نعم قال صدقت قال يا محمد ما الإحسان قال أن تعمل لله كأنك تراه فإنك إن لا تراه فإنه يراك قال فإذا فعلت هذا فأنا محسن قال نعم قال صدقت قال فمتى الساعة قال سبحان الله ما المسؤول بأعلم من السائل قال إن شئت أنبأتك بأشراطها قال أجل قال إذا رأيت العالة الحفاة العراة يتطاولون في البناء وكانوا ملوكا قال ما العالة الحفاة العراة قال العريب وإذا رأيت الأمة تلد ربتها فذلك من أشراط الساعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabelalekat.yoo7.com
الشيخ عودة
الشيخ عودة
الشيخ عودة


عدد المساهمات : 1756
تاريخ التسجيل : 28/09/2008
العمر : 67

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الخميس نوفمبر 26, 2015 12:30 pm

قال صدقت ثم نهض فولى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بالرجل فطلبناه فلم نقدر عليه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هل تدرون من هذا هذا جبريل عليه السلام أتاكم يعلمكم دينكم فخذوا عنه فوالذي نفسي بيده ما شبه علي منذ أتاني قبل مرتي هذه وما عرفته حتى ولى. اهـ.
هكذا حدث به يونس بن محمد المؤدب عن المعتمر بلفظين مختلفين وفي كل واحد من الخبرين ألفاظ ليست في الآخر من الزيادات وعلى هذا روى عنه حجاج الشاعر كما رواه ابن المنادي.
فأما الخبر الأول فوافقه محمد بن أبي يعقوب الكرماني وهو أحد الثقات ممن روى عنه محمد بن إسماعيل البخاري في الجامع واعتمده ووثقه. اهـ.
وأما الخبر الثاني فرواه يوسف بن واضح الهاشمي البصري وغيره عن المعتمر بن سليمان من نحو رواية يونس بن محمد وذكر فيه الزيادات التي ذكرها يونس في الخبر الأخير. اهـ.
14 أخبرنا أبو علي الحسين بن علي وحسان بن محمد ومحمد بن يعقوب الشيباني وعبدالله بن سعد البزاز قالوا أنبأنا محمد بن اسحاق بن خزيمة ثنا

يوسف بن واضح أبو يعقوب الهاشمي املاء حَدَّثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن يحيى بن يعمر قال قلت لعبدالله بن عمر يا أبا عبدالرحمن إن قوما يزعمون أن ليس قدر قال هل عندنا منهم أحد قلت لا قال فأبلغهم عني إذا لقيتهم أن ابن عمر برىء إلى الله عز وجل منكم وأنتم منه براء حدثني عمر بن الخطاب قال بينا نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في أناس إذ جاء رجل ليس عليه سحناء سفر وليس من أهل البلد يتخطى حتى ورك فجلس بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا محمد ما الإسلام فقال الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وأن تقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتحج وتعتمر وتغتسل من الجنابة وأن تتم الوضوء وتصوم رمضان قال فإذا فعلت ذلك فأنا مسلم قال نعم قال صدقت قال يا محمد ما الإيمان قال الإيمان أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله وتؤمن بالجنة والنار والميزان وتؤمن بالبعث بعد الموت وتؤمن بالقدر خيره وشره قال فإذا فعلت هذا فأنا مؤمن قال نعم قال صدقت قال يا محمد ما الإحسان قال الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تراه فإنه يراك قال فإذا فعلت هذا فأنا محسن قال نعم قال صدقت قال فمتى الساعة قال سبحان الله ما المسؤول عنها بأعلم من السائل وإن شئت نبأتك بأشراطها قال أجل قال فإذا رأيت العالة الحفاة العراة يتطاولون في البناء وكانوا ملوكا قال وما العالة الحفاة العراة قال العريب قال وإذا رأيت الأمة تلد ربها فذلك من أشراط الساعة قال صدقت ثم نهض فولى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بالرجل فطلبناه كل مطلب فلم نقدر عليه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هل تدرون
من هذا هذا جبريل عليه السلام أتاكم ليعلمكم دينكم خذوا عنه والذي نفسي بيده ما شبه علي منذ أتاني قبل مرتي هذه وما عرفته حتى ولى. اهـ. 9
ذكر ما يدل على أن من الإيمان أن يعتقد العبد لقاء الله عز وجل
15 أخبرنا محمد بن محمد بن يونس حَدَّثنا أحمد بن مهدي حَدَّثنا مسدد وعبدالله ابن محمد العبسي وأنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا موسى بن اسحاق حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد العبسي قال حَدَّثنا اسماعيل بن ابراهيم بن علية حَدَّثنا أبو حيان التيمي يحيى بن سعيد بن حيان عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير عن أبي هريرة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما بارزا للناس فأتاه رجل فقال يا رسول الله ما الإيمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتابه ولقائه ورسله وتؤمن بالبعث الآخر قال يا رسول الله ما الإسلام قال الاسلام أن تعبد الله ولا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة المكتوبة وتؤدي الزكاة المفروضة وتصوم رمضان قال يا رسول الله ما الاحسان قال أن تعبد الله كأنك تراه فإنك إن لا تراه فإنه يراك قال يا رسول الله متى الساعة قال ما المسؤول عنها بأعلم من السائل ولكن سأحدثك عن أشراطها إذا ولدت المرأة ربها فذاك من أشراطها وإذا تطاول رعاة البهم في البنيان فذلك من أشراطها هي خمس لا يعلمهن إلا الله ثم تلا صلى الله عليه وسلم {إن الله عنده علم الساعة وينزل}
{الغيث ويعلم ما في الأرحام} إلى قوله {إن الله عليم خبير} قال ثم أدبر الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ردوا علي الرجل فأخذوا ليردوه فلم يروا شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا جبريل عليه السلام جاء ليعلم الناس دينهم. اهـ.
رواه مسدد ومؤمل بن هشام وأبو خيثمة ويعقوب الدورقي وجماعة عن ابن علية ورواه جماعة عن أبي حيان منهم خالد بن عَبد اللهِ وجرير بن عبدالحميد.
أنبأ محمد بن محمد بن يوسف حَدَّثنا محمد بن نصر حَدَّثنا اسحاق حَدَّثنا جرير ومحمد بن بشير وعيسى بن يونس نحوه. اهـ.
وكل هؤلاء مقبولة على رسم الجماعة. اهـ.
16 أنبأنا أبو النضر محمد بن محمد بن يوسف حَدَّثنا محمد بن نصر وأخبرنا أبو الفضل محمد بن ابراهيم ومحمد بن يعقوب قالا حَدَّثنا أحمد بن سلمة وأنبأنا عمرو بن محمد النيسابوري ومحمد بن يعقوب قالا حَدَّثنا حسين بن محمد بن زياد القباني قالوا أنبأنا اسحاق بن ابراهيم أنبأنا جرير بن عبدالحميد عن عمارة بن القعقاع عن أبي زرعة بن عمرو عن أبي هريرة قال

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه سلوني فهابوا أن يسألوه فجاء رجل فجلس عند ركبتيه فقال يا رسول الله ما الإسلام قال لا تشرك بالله شيئا وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم رمضان قال صدقت قال يا رسول الله ما الايمان قال أن تؤمن بالله وملائكته وكتابه ولقائه ورسله وتؤمن بالبعث وتؤمن بالقدر كله قال صدقت قال يا رسول الله ما الاحسان قال أن تخشى الله كأنك تراه فإنك إن لم تكن تراه فإنه يراك قال صدقت قال يا رسول الله متى الساعة قال ما المسؤول عنها بأعلم من السائل وسأحدثك عن أشراطها إذا رأيت المرأة تلد ربها فذاك من أشراطها وإذا رأيت الحفاة العراة الصم البكم ملوك الأرض فذاك من أشراطها وإذا رأيت رعاة البهم يتطاولون في البنيان فذاك من أشراطها في خمس من الغيب لا يعلمهن إلا الله ثم قرأ {إن الله عنده علم الساعة} إلى قوله {خبير} ثم قام الرجل فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ردوه علي فالتمسوه فلم يجدوه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا جبريل عليه السلام أراد أن تعلموا إذا لم تسألوا. اهـ.
رواه محمد بن الصباح وأبو خيثمة ومحمد بن مهران وغيرهم

10
ذكر وجوب النية للإسلام والإيمان بالله وحده لا شريك له
17 أخبرنا أحمد بن محمد بن ابراهيم حَدَّثنا أحمد بن محمد بن عيسى وأنبأنا أحمد بن الحسن بن عتبة الرازي حَدَّثنا أحمد بن داود المكي قالا حَدَّثنا محمد بن كثير العبدي عن سفيان الثوري عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن محمد بن ابراهيم عن علقمة بن وقاص عن عمر بن الخطاب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إنما الأعمال بالنية وإنما لامرىء ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن
كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة يتزوجها فهجرته إلى ما هاجر إليه. اهـ.
أنبأ محمد بن عَبد اللهِ بن معروف وعلي بن الحسن قالا حَدَّثنا اسماعيل بن

اسحاق حَدَّثنا عَبد اللهِ القعنبي عن مالك نحوه. اهـ.
11

ذكر ما يدل على أن أعلا الإيمان التي دعا إليها وأولها شهادة أن لا إله إلا الله
18 أخبرنا عبدالرحمن بن يحيى بن مندة حَدَّثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات أنبأنا سليمان بن حرب حَدَّثنا حماد بن زيد عن أبي جمرة عن ابن عباس قال قدم وفد عبد القيس على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا يا رسول الله إنا هذا الحي من ربيعة وقد حالت بيننا وبينك كفار مضر فلسنا نخلص إليك إلا في شهر حرام فمرنا بأشياء نأخذ بها وندعو إليها من وراءنا فقال آمركم بأربع وأنهاكم عن أربع إيمان بالله شهادة أن لا إله إلا الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وأن تؤدوا إلي خمس ما غنمتم وأنهاكم عن
الدباء والنقير والمزفت والحنتم. اهـ.
19 أخبرنا محمد بن محمد بن الأزهر حَدَّثنا علي بن عبدالعزيز حَدَّثنا حجاج ابن منهال ح وأنبا محمد بن عبيدالله بن أبي رجاء حَدَّثنا موسى بن هارون حَدَّثنا أبو الربيع وخلف بن هشام قالا أنبأنا حماد بن زيد عن أبي جمرة قال سمعت ابن عباس يقول قدم وفد عبد القيس على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا يا رسول الله إنا هذا الحي من ربيعة وقد حالت بيننا وبينك كفار مضر فلسنا نخلص إليك إلا في شهر حرام فمرنا بشيء نأخذه عنك وندعو إليه من وراءنا فقال النبي صلى الله عليه وسلم آمركم بأربع وأنهاكم عن أربع الإيمان بالله شهادة أن لا إله إلا الله وعقد بيده زاد أبو الربيع وأن محمدا رسول الله

وقالا جميعا وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وأن تؤدوا خمس ما غنمتم وأنهاكم عن الدباء والحنتم والنقير والمزفت. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث حماد. اهـ.
رواه محمد بن الفضل عارم ومسدد بن مسرهد وقتيبة وأحمد بن عبدة رواه عن أبي جمرة أبو التياح يزيد بن حميد وشعبة وقرة بن خالد وعباد بن عباد وكل هذه الأسانيد مقبولة أخرجها محمد بن اسماعيل ومسلم بن الحجاج والجماعة. اهـ.
20 أخبرنا محمد بن محمد بن الأزهر الجوزجاني أنبأنا الحارث بن أبي أسامة حَدَّثنا العباس بن الفضل وأنبأنا الحسن بن الخضر حَدَّثنا اسحاق

ابن ابراهيم حَدَّثنا أزهر بن مروان قالا حَدَّثنا عبدالوارث بن سعيد حَدَّثنا أبو التياح عن أبي جمرة عن ابن عباس إن وفد عبد القيس قدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال مرحبا بالوفد الذين جاءوا غير خزايا ولا ندامى قالوا يا رسول الله إنا حي من ربيعة وبيننا وبينك مضر ولسنا نأتيك إلا في الشهر الحرام فمرنا بأمر فصل نأخذ به وندعو إليه من وراءنا قال أربع وأربع شهادة أن لا إله إلا الله وإقام الصلاة وصوم رمضان وأن تؤدوا لله خمس ما غنمتم ولا تشربوا في المقير ولا النقير ولا المزفت. اهـ.
رواه أبو معمر وعمران بن ميسرة وأخرجه البخاري عنه. اهـ.
وقال عباس أشهدوا وأقيموا وصوموا

12
ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم الوفد عبد القيس أتدرون ما الإيمان ثم فسرها لهم فقال شهادة أن لا إله إلا الله
21 أخبرنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا ابراهيم بن مرزوق حَدَّثنا روح بن عبادة وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن مروان ويحيى بن عَبد اللهِ بن الحارث قال حَدَّثنا أحمد بن علي بن سعيد الحمصي حَدَّثنا علي بن الجعد قال أنبأنا شعبة عن أبي جمرة قال كنت أقعد مع ابن عباس يجلسني على سريره فقال أقم عندي حتى أجعل لك سهما من مالي فأقمت معه شهرين قال إن وفد عبد القيس لما أتوا النبي صلى الله عليه وسلم قال من القوم أو قال من الوفد قالوا ربيعة قال مرحبا بالقوم أو قال بالوفد غير خزايا ولا ندامى فقالوا يا رسول الله إنا لا نستطيع أن نأتيك إلا في الأشهر الحرام وبيننا وبينك هذا الحي من كفار مضر فمرنا بأمر فصل نخبر به من وراءنا وندخل به الجنة فأمرهم بأربع ونهاهم عن أربع أمرهم بالإيمان بالله وحده أتدرون ما الإيمان بالله وحده قالوا الله ورسوله أعلم قال شهادة أن
لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصيام رمضان وأن يعطوا الخمس من المغنم وسألوه عن الأشربة فنهاهم عن أربع عن الحنتم والدباء والمزفت وربما قال النقير أو المقير وقال احفظوهن وأخبروا بهن من وراءكم. اهـ.
لفظ علي بن الجعد. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته رواه يحيى بن سعيد القطان ومحمد بن جعفر بن غندر وأبو داود وغيرهم عن شعبة. اهـ.
22 أخبرنا محمد بن يعقوب أبو عَبد اللهِ الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد بن يحيى حَدَّثنا مسدد وأنبأنا محمد بن عَبد اللهِ بن أبي رجاء حَدَّثنا موسى بن هارون حَدَّثنا أبو الربيع وعبدالله بن عون الخراز وسريج بن يونس ومنصور بن أبي مزاحم وأنبأنا محمد بن أحمد بن محبوب حَدَّثنا محمد بن عيسى بن سورة حَدَّثنا قتيبة قالوا أنبأنا عباد بن عباد حَدَّثنا أبو جمرة عن ابن عباس قال جاء وفد عبد القيس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا يا رسول الله إنا هذا الحي من ربيعة وقد حالت بيننا وبينك كفار مضر فلسنا نخلص إليك إلا في شهر حرام فمرنا بأمر نعمل به وندعو إليه من وراءنا فقال أنهاكم عن أربع وآمركم بأربع الإيمان بالله ثم فسرها لهم فقال شهادة أن لا

إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وأن تؤدوا خمس ما غنمتم وأنهاكم عن الدباء والحنتم والنقير والمقير والمزفت ألفاظهم متقاربة رواه يحيى بن يحيى وقتيبة. اهـ.
ورواه سعيد بن أبي عروبة عن قتادة عن أبي نضرة عن أبي سعيد الخدري نحو معناه. اهـ.
ورواه ابن جريج عن أبي قزعة سويد بن حجير عن أبي نضرة عن أبي سعيد ذكرناها في غير هذاالموضع في الأشربة أخرجها مسلم بن الحجاج وهي صحيحة على رسم الجماعة وتركها البخاري لأن نضرة لم يخرج عنه لمذهبه ومحله الصدق. اهـ.
13

ذكر ما بعث الله عز وجل به رسوله عليه السلام إلى عباده ليدعوهم إليه وهي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم
23 أخبرنا أبو الطاهر أحمد بن عمرو المصري حَدَّثنا يونس بن عبد الأعلى
الصدفي أنبأنا عَبد اللهِ بن وهب أخبرني يونس بن يزيد عن ابن شهاب الزهري حدثني سعيد بن المسيب أن أبا هريرة أخبره أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فمن قال لا إله إلا الله عصم مني ماله ونفسه إلا بحقه وحسابه على الله عز وجل. اهـ.
هذا حديث غريب من حديث الزهري عن سعيد عن أبي هريرة رواه جماعة عنه غير يونس فيهم مقال. اهـ.
وأخرجه مسلم من هذا الوجه مشهور عن ابن وهب. اهـ.
ورواه اسماعيل بن أبي أويس عن أخيه عن سليمان بن بلال عن يحيى بن سعيد عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة وكذلك رواه شعيب بن أبي حمزة وابن مسافر وعبدالله بن سالم عن الزبيدي وسليمان بن عبدالرحمن عن الوليد بن مسلم عن شعيب بن أبي حمزة ومرزوق بن أبي الهذيل وابن عيينة

24 أنبأنا محمد بن ابراهيم بن عبدالملك القرشي بدمشق حَدَّثنا زكرياء بن يحيى بن اياس السجزي وأنبأنا محمد بن عبيدالله بن أبي رجاء حَدَّثنا موسى بن هارون قالا حَدَّثنا قتيبة بن سعيد أبو رجاء حَدَّثنا الليث بن سعد عن عقيل عن ابن شهاب عن عبيدالله بن عتبة عن أبي هريرة قال لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم واستخلف أبو بكر بعده وكفر من كفر من العرب قال عمر لأبي بكر رضي الله عنهما كيف تقاتل الناس وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فمن قالها عصم مني ماله ونفسه إلا بحقه وحسابه على الله فقال أبو بكر لأقاتلن من فرق بين الصلاة والزكاة فإن الزكاة حق المال والله لو منعوني عقالا كانوا يؤدونه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعه قال فوالله ما هو إلا أن رأيت أن الله قد شرح صدر أبي بكر للقتال فعرفت أنه الحق. اهـ.
هذا إسناد مجمع على صحته من حديث الزهري وعنه مشهور رواه يحيى ابن سعيد الأنصاري ومحمد بن الوليد الزبيدي وشعيب بن أبي حمزة وعبدالرحمن بن خالد بن مسافر ومحمد بن وسليمان بن كثير ومحمد بن اسحاق وكل هؤلاء مقبولة على رسمهم. اهـ.
25 أخبرنا أبو عمرو أحمد بن محمد بن ابراهيم حَدَّثنا أبو حاتم الرازي وأنبأنا علي بن محمد بن نصر ومحمد بن محمد بن يوسف حَدَّثنا محمد بن نصر حَدَّثنا اسماعيل بن قتيبة الأنصاري حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد المسندي حَدَّثنا أبو روح حرمي بن عمارة حَدَّثنا شعبة عن واقد بن محمد قال سمعت أبي يحدث عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم الا بحق الاسلام وحسابهم على الله عز وجل. اهـ.

26 أنبأنا محمد بن الحسن وعمرو بن عَبد اللهِ البصري أبو عثمان قالا حَدَّثنا محمد بن عبدالوهاب بن حبيب الفراء حَدَّثنا يعلى بن عبيد عن الأعمش عن أبي سفيان عن جابر وعن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله عز وجل. اهـ.
هذا حديث صحيح أخرجه مسلم بن الحجاج وهو ثابت على رسم الجماعة مشهور عن الأعمش رواه حفص بن غياث وأبو معاوية ففرق بين أبي سفيان وأبي صالح. اهـ.
ورواه سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة وعنه مشهور رواه خالد وأبو عوانة وغيرهما. اهـ.
ورواه العلاء بن عبدالرحمن عن أبيه وعنه مالك وروح بن القاسم والدراوردي وغيرهم. اهـ.
ورواه أبو الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة وعنه مالك وغيره. اهـ.
ورواه فليح عن هلال بن علي عن عبدالرحمن بن أبي عمرة عن أبي هريرة. اهـ.
27 أنبأنا محمد بن الحسين بن الحسن القطان حَدَّثنا أحمد بن يوسف السلمي أنبأنا عبدالرزاق أنبأنا معمر بن راشد عن همام بن منبه قال هذا ما حدثنا أبو هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا أزال أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوا لا إله إلا الله فقد عصموا مني أموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله عز وجل. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من هذا الوجه. اهـ.

28 أنبأنا محمد بن عمرو بن البختري الرزاز حَدَّثنا عباس بن محمد الدوري حَدَّثنا يعلى بن عبيد أنبأنا الأعمش عن أبي سفيان عن جابر وعن أبي صالح عن أبي هريرة قالا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها منعوا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله عز وجل. اهـ.
29 أنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا الحارث بن محمد بن أبي أسامة التيمي البغدادي حَدَّثنا أبو عاصم عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر بن عَبد اللهِ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله عز وجل. اهـ.
هذا حديث مشهور عن ابن جريج. اهـ.

30 أنبأنا محمد بن سعيد بن اسحاق أبو عَبد اللهِ حَدَّثنا أحمد بن عصام حَدَّثنا أبو عاصم وأنبأنا علي بن الحسن بن علي حَدَّثنا أبو حاتم الرازي حَدَّثنا أبو نعيم وقبيصة بن عقبة قالا حَدَّثنا سفيان الثوري عن أبي الزبير عن جابر بن عَبد اللهِ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله عز وجل ثم تلا {لست عليهم بمصيطر إلا من تولى وكفر}.
هذا حديث صحيح من حديث الثوري أخرجه مسلم من هذا الوجه وهو مشهور عن الثوري رواه وكيع وعبدالرحمن وغيرهما وهو مشهور عن أبي الزبير رواه عبدالملك بن جريج. اهـ.

14
ذكر بيان حق الله عز وجل على عباده بعد شهادة أن لا إله إلا الله
31 حَدَّثنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا محمد بن أيوب حَدَّثنا أحمد بن جميل المروزي حَدَّثنا عَبد اللهِ بن المبارك أنبأنا حميد عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويستقبلوا قبلتنا وأكلوا ذبيحتنا وصلوا صلاتنا حرمت علينا دماءهم وأموالهم الا بحقها لهم ما للمسلمين وعليهم ما عليهم. اهـ.
15
ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم من علم أن لا إله إلا الله دخل الجنة
32 أخبرنا محمد بن الحسن أبو طاهر النيسابوري حَدَّثنا عبدالملك بن محمد أبو قلابة الرقاشي حَدَّثنا عبدالصمد بن عبدالوارث أنبأنا شعبة عن خالد الحذاء عن الوليد بن مسلم أبي بشر عن حمران بن أبان عن عثمان ابن عفان رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من علم أن لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.
هذا حديث صحيح أخرجه الجماعة إلا النسائي مشهور عن خالد الحذاء رواه ابن علية وبشر بن المفضل وقالا من مات وهو يعلم أن لا إله إلا الله. اهـ.

33 أنبأنا علي بن الحسين بن علي حَدَّثنا أبو حاتم الرازي حَدَّثنا مسدد وأنبأنا يحيى بن عَبد اللهِ بن الحارث حَدَّثنا أحمد بن علي بن سعيد حَدَّثنا القواريري قال حَدَّثنا بشر بن المفضل عن خالد الحذاء عن الوليد أبي بشر قال سمعت حمران يقول سمعت عثمان يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات وهو يعلم أن لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.
16
ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم من قال لا إله إلا الله وكفر بما يعبد من دون الله
34 أخبرنا أحمد بن محمد بن زياد حَدَّثنا محمد بن عبدالملك بن مروان حَدَّثنا يزيد بن هارون عن أبي مالك الأشجعي سعد بن طارق عن أبيه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من وحد الله وكفر بما يعبد من دون الله حرم ماله ودمه وحسابه على الله عز وجل. اهـ.
رواه أبو بكر بن أبي شيبة وغيره عن أبي خالد الأحمر

عن أبي مالك الأشجعي مثله سواء أنبأنا الحسن بن عامر عنه. اهـ.
ورواه مروان بن معاوية عن أبي مالك الأشجعي بإسناده أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من قال لا إله إلا الله وكفر بما يعبد من دون الله حرم ماله ودمه نحوه. اهـ.
أنبأ حسان بن محمد حَدَّثنا جعفر بن أحمد بن نصر حَدَّثنا عمرو بن زرارة وأنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا أحمد بن سهل وأنبأنا داود بن رشيد جميعا عن مروان بهذا. اهـ.
وهذا حديث ثابت أخرجه مسلم والجماعة إلا البخاري لم يخرجه لأبي مالك الأشجعي ومحله الصدق. اهـ.

17
ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم من لقي الله بشهادة أن لا إله إلا الله وأنه رسول الله لم يحجب عن الجنة
35 أخبرنا خيثمة بن سليمان والحسن بن محمد بن نصر قالا حَدَّثنا ابراهيم بن عَبد اللهِ بن عمر بن بكير الكوفي حَدَّثنا وكيع بن الجراح عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة أو أبي سعيد شك الأعمش قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله من لقي الله بهما لم يحجب عن الجنة. اهـ.
رواه أبو معاوية عن الأعمش أتم من هذا الشك. اهـ.
36 أنبأنا عمرو بن محمد بن منصور ومحمد بن يعقوب قالا حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا محمد بن العلاء حَدَّثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة أو عن أبي سعيد شك الأعمش قال لما كان غزوة تبوك أصاب الناس مجاعة فقالوا يا رسول الله لو أذنت لنا فنحرنا نواضحنا فأكلنا وادهنا فقال رسول الله

صلى الله عليه وسلم أفعل فجاء عمر فقال يا رسول الله إن فعلت قل الظهر ولكن ادعهم بفضل أزوادهم ثم ادع الله لهم عليها بالبركة لعل الله أن يجعل في ذلك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم فدعا بنطع فبسطه ثم دعا بفضل أزوادهم فجعل الرجل يجيء بكف ذرة ويجيء الآخر بكف تمر ويجيء الآخر بكسرة حتى اجتمع على النطع من ذلك شيء يسير فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبركة ثم قال لهم خذوا في أوعيتكم فأخذوا في أوعيتهم حتى ما تركوا في العسكر وعاء إلا ملؤوه.
قال فأكلوا حتى شبعوا وفضلت فضلة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله لا يلقى الله بهما عبد غير شاك فيحجب عن الجنة. اهـ.
هذا حديث صحيح أخرجه مسلم بن الحجاج وتركه البخاري من هذا الوجه. اهـ.
رواه عبيدالله الأشجعي وغيره عن مالك بن مغول عن طلحة بن مصرف عن أبي صالح عن أبي هريرة نحوه ولم يشك. اهـ.
ورواه فليح بن سليمان عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة نحوه سواء أنبأنا أبو عمرو حَدَّثنا أبو حاتم حَدَّثنا يحيى بن صالح حَدَّثنا فليح. اهـ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabelalekat.yoo7.com
الشيخ عودة
الشيخ عودة
الشيخ عودة


عدد المساهمات : 1756
تاريخ التسجيل : 28/09/2008
العمر : 67

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الخميس نوفمبر 26, 2015 12:32 pm

ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم لعمه قل لا إله إلا الله أشهد لك بها عند الله وأحاج لك بها
37 أخبرنا عبدالرحمن بن يحيى بن مندة أبو محمد حَدَّثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات أنبأنا عبدالرزاق عن معمر بن راشد عن الزهري عن سعيد بن المسيب وأنبأنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا محمد بن خالد بن خلي الحمصي حَدَّثنا بشر بن شعيب بن أبي حمزة حَدَّثنا أبي وأنبأنا أحمد بن سليمان بن أيوب حَدَّثنا أبو زرعة عبدالرحمن بن عمرو بن صفوان حَدَّثنا أبو اليمان الحكم بن نافع أخبرني شعيب بن أبي حمزة عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن أبيه قال لما حضر أبا طالب الوفاة جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجد عنده أبا جهل وعبدالله بن أبي أمية فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا عم قل لا إله إلا الله أشهد لك بها عند الله فقال أبو جهل وعبدالله بن أبي أمية يا أبا طالب أترغب عن ملة عبدالمطلب فلم يزل رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرضها عليه ويعيدا له تلك المقالة حتى قال
أبو طالب آخر ما كلمهم به هو على ملة عبد المطلب وأبي أن يقول لا إله إلا الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أما والله لأستغفرن لك ما لم أنه عنك فأنزل الله عز وجل {ما كان للنبي والذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين} وأنزل في أبي طالب {إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء}. اهـ.
لفظ الحديث لشعيب هذا حديث مجمع على صحته رواه جماعة عن الزهري منهم صالح بن كيسان ويونس بن يزيد. اهـ.

38 أنبأنا أحمد بن محمد بن زياد حَدَّثنا عبدالرحمن بن محمد بن منصور حَدَّثنا يحيى بن سعيد وأنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد وأنبأنا علي بن محمد بن نصر حَدَّثنا معاذ بن المثنى قال حَدَّثنا مسدد حَدَّثنا يحيى بن سعيد عن يزيد ابن كيسان عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعمه أبي طالب قل لا إله إلا الله أشهد لك بها يوم القيامة فقال لولا أن تعيرني نساء قريش تقول أنه حمله على ذلك الجزع لأقررت بها عينك فأنزل الله عز وجل {إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء}.
رواه مروان الفزاري عن يزيد بن كيسان. اهـ.
هذا حديث ثابت صحيح أخرجه الجماعة إلا البخاري لم يخرج ليزيد بن كيسان. اهـ.

39 أنبأنا محمد بن نافع الخزاعي حَدَّثنا إسحاق بن أحمد الخزاعي حَدَّثنا محمد بن يحيى العدني وأنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا أحمد بن سهل النيسابوري حَدَّثنا داود بن رشيد قالوا حَدَّثنا مروان بن معاوية عن يزيد بن كيسان عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعمه عند الموت قل لا إله إلا الله أشهد لك بها يوم القيامة فأبى عليه فأنزل الله عز وجل {إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين}. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته على رسم الجماعة إلا البخاري لم يخرج في كتابه ليزيد بن كيسان استغناء بغيره. اهـ. 19

ذكر الخصال التي بني عليها الإسلام أولها شهادة أن لا إله إلا الله
40 أخبرنا خيثمة بن سليمان وغير واحد قالوا حَدَّثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة حَدَّثنا عبيدالله بن موسى عن حنظلة بن أبي سفيان عن عكرمة ابن خالد عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بني الإسلام على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة والحج وصوم رمضان. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته أخرجه البخاري عن عبيدالله مشهور عن حنظلة رواه ابن نمير ووكيع وابن وهب

41 أنبأنا أحمد بن اسحق بن أيوب حَدَّثنا عمر بن حفص حَدَّثنا عاصم بن علي ح وأخبرنا محمد بن عمر بن جميل حَدَّثنا أبو النضر وأنبأنا حسان بن محمد حَدَّثنا الحسن بن سفيان حَدَّثنا عبيدالله بن معاذ بن معاذ حَدَّثنا أبي معاذ بن معاذ حَدَّثنا عاصم بن محمد بن زيد بن عَبد اللهِ بن عمر بن الخطاب عن أبيه قال قال عَبد اللهِ بن عمر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بني الإسلام على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وحج البيت وصوم رمضان. اهـ.
هذا إسناد مجمع على صحته أخرجه مسلم عن ابن معاذ عن عاصم العمري. اهـ.
رواه أبو النضر هاشم بن القاسم وبشر بن المفضل عن عاصم العمري

42 أنبأنا أبو محمد عَبد اللهِ بن أحمد المطين حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد بن زكرياء حَدَّثنا سهل بن عثمان حَدَّثنا يحيى بن زكرياء بن أبي زائدة حَدَّثنا سعد بن طارق عن سعد بن عبيدة عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال بني الإسلام على خمس على أن يعبد الله ويكفر بما دونه وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وحج البيت وصوم رمضان. اهـ.
وهذا إسناد مجمع على صحته على رسم الجماعة إلا البخاري لم يخرج أبا مالك الأشجعي وهو مشهور عن أبي مالك. اهـ.
رواه ابن فضيل وأبو خالد الأحمر أتم من هذا. اهـ.
43 أنبأنا حسان حَدَّثنا الحسن حَدَّثنا محمد بن عَبد اللهِ بن نمير حَدَّثنا أبو خالد سليمان بن حيان الأحمر عن أبي مالك الأشجعي عن سعد بن عبيدة عن

ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال بني الإسلام على خمس على أن يوحد الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصيام رمضان والحج فقال رجل الحج وصيام رمضان قال لا صيام رمضان والحج هكذا سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
أخرجه مسلم عن ابن نمير. اهـ.

20
ذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم من شهد أن لا إله إلا الله وأنه عبده ورسوله وأن عيسى عبد الله وروحه أدخله الله الجنة من أي أبوابها شاء
44 أخبرنا أبو الحسن خيثمة بن سليمان حَدَّثنا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي وأنبأنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا أحمد بن عيسى حَدَّثنا عمرو بن أبي سلمة التنيسي وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن مروان بدمشق حَدَّثنا أحمد بن معلى بن يزيد حَدَّثنا سليمان بن عبدالرحمن ودحيم قالا حَدَّثنا الوليد بن مسلم قالوا حَدَّثنا الأوزاعي حدثني عمير بن هانيء العنسي حدثني جنادة بن أبي أمية حدثني عبادة بن الصامت قال
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله وأن عيسى عبد الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه وأن الجنة حق وأن النار حق أدخله الله الجنة على ما كان من عمل. اهـ.
هذا إسناد صحيح مشهور عن الأوزاعي رواه سماعة ومبشر بن إسماعيل. اهـ.
أنبأ أحمد بن محمد بن إبراهيم بن الضحاك بمكة حَدَّثنا محمد بن علي بن زيد حَدَّثنا الحكم بن موسى حَدَّثنا مبشر بن إسماعيل نحوه. اهـ.
أخرجه مسلم من حديث الوليد ورواه عبدالرحمن بن زيد بن جابر عن عمير بن هانيء فخالفه في اللفظ. اهـ.
45 أخبرنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا محمد بن عَبد اللهِ بن عبد الحكم حَدَّثنا بشر بن بكر حَدَّثنا ابن جابر وأنبأنا أبو عَبد اللهِ محمد

ابن يعقوب الشيباني حَدَّثنا محمد بن نعيم وأحمد بن سهل قالا حَدَّثنا داود بن رشيد حَدَّثنا الوليد بن مسلم عن ابن جابر حدثني عمير بن هانيء حدثني جنادة بن أبي أمية حدثني عبادة بن الصامت قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله وأن عيسى عَبد اللهِ وابن أمته وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه وأن الجنة حق والنار حق أدخله الله الجنة من أي أبواب الجنة الثمانية شاء. اهـ.
رواه صدقة بن خالد. اهـ.
ورواه عبدالرحمن الصنابحي عن عبادة. اهـ.
أخرجه البخاري ومسلم من حديث الوليد.
46 أخبرنا عبدالرحمن بن حبيش الفرغاني حَدَّثنا زكريا بن يحيى بن إياس السجزي وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن الفضل وغيره قال حَدَّثنا أحمد بن سلمة وأنبأنا محمد بن أحمد بن محبوب حَدَّثنا محمد بن عيسى بن سورة قالوا أنبأنا قتيبة بن سعيد حَدَّثنا الليث بن سعد عن محمد بن عجلان عن محمد بن يحيى بن حبان

الله تبارك وتعالى رضي الله عنهن الرب عز وجل عن عَبد اللهِ بن محيريز عن الصنابحي عن عبادة بن الصامت أنه قال دخلت عليه وهو في الموت فبكيت فقال مهلا لم تبكي فوالله لئن استشهدت لأشهدن لك ولئن شفعت لأشفعن لك ولئن استطعت لأنفعنك ثم قال والله ما من حديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم لكم فيه خير إلا حدثتكموه إلا حديثا واحدا وسأحدثكموه اليوم وقد أحيط بنفسي سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله حرم الله عليه النار. اهـ.
هذا إسناد صحيح أخرجه مسلم عن قتيبة ولم يخرج البخاري هذا الحديث من هذه الطرق. اهـ.

21
ذكر ما يدل على أن النبي صلى الله عليه وسلم بايع من أجابه على شهادة أن لا إله إلا الله لا يشركوا به شيئا
47 أخبرنا أحمد بن سليمان بن أيوب بن حذلم حَدَّثنا أبو زرعة عبدالرحمن بن عمرو بن صفوان حَدَّثنا أبو اليمان الحكم بن نافع أنبأنا شعيب بن أبي حمزة عن الزهري أخبرني أبو إدريس الخولاني عائذ الله بن عَبد اللهِ أن عبادة بن الصامت وكان قد شهد بدرا وهو أحد النقباء ليلة العقبة قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وحوله عصابة من أصحابه بايعوني على أن لا تشركوا بالله شيئا ولا تسرقوا ولا تزنوا ولا تقتلوا أولادكم ولا تأتوا ببهتان تفترونه بين أيديكم وأرجلكم ولا تعصوا في معروف فمن وفى منكم فأجره على الله ومن أصاب من ذلك شيئا ثم ستره الله عز وجل فهو إلى الله عز وجل إن شاء الله عفا عنه وإن شاء عاقبه فبايعناه على ذلك. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث الزهري وعنه مشهور. اهـ.
رواه معمر بن راشد وعقيل وابن اخي الزهري وابن عيينة وإسحاق بن راشد وابن أبي حفصة وابن اسحاق. اهـ.

48 أخبرنا محمد بن أحمد بن معقل النيسابوري حَدَّثنا محمد بن يحيى أبو عَبد اللهِ النيسابوري حَدَّثنا عبدالرزاق أنبأنا معمر بن راشد عن الزهري عن أبي إدريس الخولاني عن عبادة بن الصامت قال بايع رسول الله صلى الله عليه وسلم نفرا أنا منهم فتلا علينا آية النساء {ولا تشركوا به شيئا} الآية ثم قال من وفى فأجره على الله عز وجل ومن أصاب من ذلك شيئا فعوقب به في الدنيا فهو طهرة له أو قال كفارته ومن أصاب من ذلك شيئا فستره الله عليه فأمره إلى الله إن شاء غفر له وإن شاء عذبه. اهـ.
49 أنبأنا الحسن بن محمد الحليمي حَدَّثنا محمد بن عمرو بن الموجه حَدَّثنا عبدان بن عثمان حَدَّثنا ابن المبارك حَدَّثنا يونس بن يزيد عن الزهري حدثني أبو إدريس الخولاني أنه سمع عبادة بن الصامت يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وحوله عصابة من أصحابه بايعوني على أن لا تشركوا بالله شيئا ولا تسرقوا ولا تزنوا ولا تقتلوا أولادكم

50 أنبأنا محمد بن الحسين بن الحسن حَدَّثنا أحمد بن يوسف السلمي حَدَّثنا عبدالرزاق أنبأنا معمر بن راشد عن الزهري حدثني محمود بن الربيع عن عتبان بن مالك قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إني قد أنكرت بصري وإن السيول تحول بيني وبين مسجد قومي فلوددت أنك جئت فصليت في بيتي مكانا أتخذه مسجدا فقال النبي صلى الله عليه وسلم أفعل إن شاء الله قال فمر على أبي بكر فاستتبعه فانطلق معه فاستأذن عليه فدخل عليه فقال وهو قائم أين تريد أن أصلي فأشرت له حيث أريد فصلى ركعتين ثم حبسناه على خزيرة صنعناها له فدخل علي فسمع به الدار يعني أهل القرية فثاروا إليه حتى امتلأ البيت فقال رجل أين مالك بن الدخشن أو الدخيشن فقال رجل إن ذاك رجل منافق لا يحب الله ولا رسوله فقال النبي صلى الله عليه وسلم لا تقله وهو يقول لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله فقال يا رسول الله أما نحن فنرى وجهه وحديثه إلى المنافقين فقال لا تقله وهو يقول لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله قال بلى يا رسول الله قال لن يوافي عبد يوم القيامة وهو يقول لا إله إلا الله يبتغي بذلك وجه الله إلا حرم على النار.
قال محمود فحدثت بهذا الحديث نفرا منهم أبو أيوب فقال ما أظن أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما قلت فحلفت إن رجعت إلى عتبان أن أسأله فرجعت إليه فوجدته شيخا كبيرا قد ذهب بصره وهو إمام قومه فجلست إلى جنبه فسألته فحدثنيه كما حدثني أول مرة. اهـ. 22

ذكر ما يدل على أن قول لا إله إلا الله يوجب اسم الإسلام ويحرم مال قائلها ودمه
51 أخبرنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن إسحاق الصاغاني حَدَّثنا أبو النضر حَدَّثنا سليمان بن المغيرة عن ثابت عن أنس عن عتبان لقيته فقلت حديث بلغني عنك فذكر الحديث. اهـ.
52 أنبأنا عبدالرحمن بن يحيى حَدَّثنا أبو مسعود أنبأنا شبابة بن سوار وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن عبد الملك بن مروان الدمشقي وأحمد بن عبيد الحمصي قالا حَدَّثنا أحمد بن علي بن سعيد حَدَّثنا شيبان بن فروخ أبو محمد قال حَدَّثنا سليمان بن المغيرة حَدَّثنا ثابت البناني عن أنس بن مالك قال حدثني محمود بن الربيع عن عثمان بن مالك قال قدمت المدينة فلقيت عتبان بن مالك فقلت حديث بلغني عنك قال أصابني في بصري بعض الشيء فبعثت إلى رسول الله صلى الله

عليه وسلم أني أحب أن تأتيني فنصلي في منزلي فأتخذه مصلى فأتاني النبي صلى الله عليه وسلم ومن شاء من أصحابه فدخل علي فهو يصلي في منزلي وأصحابه يتحدثون بينهم ثم أسندوا عظم ذلك وكبره إلى مالك بن الدخيشم قال ودوا أنه لو دعا عليه فهلك وودوا أنه لو أصابه شر فقضى النبي صلى الله عليه وسلم الصلاة فقال أليس يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله قالوا إنه يقول ذلك وما هو في قلبه فقال ما من أحد يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله فيدخل النار أو تطعمه النار قال أنس فأعجبني هذا الحديث فقلت لابني أكتبه فكتبه. اهـ.
هذا إسناد مجمع على صحته من هذا الوجه. اهـ.
وأنبأنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا يحيى بن محمد حَدَّثنا عبيدالله بن معاذ حَدَّثنا المعتمر بن سليمان حَدَّثنا سليمان بن المغيرة نحوه. اهـ.
53 حَدَّثنا محمد بن محمد حَدَّثنا علي بن عبد العزيز حَدَّثنا حجاج بن منهال وأنبأنا محمد بن محمد بن يوسف حَدَّثنا عثمان بن سعيد حَدَّثنا أبو سلمة وأنبأنا أبو علي الحسن بن الخضر المصري حَدَّثنا أبو عبدالرحمن أحمد بن شعيب النسائي حَدَّثنا أبو بكر بن نافع أنبأنا بهز بن أسد قالوا أنبأنا حماد بن سلمة حَدَّثنا ثابت عن أنس

ابن مالك حدثني عتبان بن مالك أنه عمي قال فأرسل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ابن لي مسجدا أو خط لي مسجدا فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وجاء قومه وتغيب رجل منهم يقال له مالك بن الدخشم. اهـ.
هكذا رواه حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس بن مالك حدثني عتبان بن مالك ولم يذكر محمود بن الربيع في الإسناد وأخرجه مسلم بن الحجاج. اهـ.
وأخرجه محمد بن إسماعيل البخاري من طرق في أبواب عن الزهري وهو صحيح باتفاق. اهـ.
54 وأنبأنا محمد بن الحسين المستملي حَدَّثنا أحمد بن مهدي حَدَّثنا حجاج أن عتبان كان ضريرا فقال يا رسول الله تعال فصل في داري حتى أتخذه مصلى ومسجدا فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم واجتمع عليه قومه وتخلف مالك بن الدخشم فقالوا إنه وإنه وهو منافق فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أليس يشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله قالوا بلى وإنما يقولها تعوذا قال فوالذي نفسي بيده

55 أنبأنا عَبد اللهِ بن إبراهيم المقري حَدَّثنا محمد بن عيسى الزجاج وأنبأنا عبدالرحمن بن يحيى ومحمد بن محمد بن يونس وأحمد بن محمد بن إبراهيم قالوا حَدَّثنا أحمد بن عصام قال حَدَّثنا أبو عاصم عن ابن جريج أخبرني ابن شهاب عن عطاء بن يزيد عن عبيدالله بن عدي بن الخيار أخبره أن المقداد بن الأسود أخبره قال قلت يا رسول الله لقيني رجل من المشركين فقاتلني فاختلفنا ضربتين فقطع يدي ثم لاذ مني بشجرة فقال أسلمت لله أفأقتله قال لا إنك إن قتلته فهو بمنزلتك قبل أن تقتله وأنت بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قالها. اهـ.
56 أنبأنا محمد بن أحمد بن معقل النيسابوري حَدَّثنا محمد بن يحيى أبو عَبد اللهِ الذهلي النيسابوري أنبأنا عبد الرزاق أنبأنا معمر بن راشد عن الزهري عن عطاء بن يزيد الليثي عن عبيدالله بن عدي بن الخيار عن المقداد بن الأسود قال قلت يا رسول الله أرأيت إن اختلفت أنا ورجل من المشركين ضربتين فقطع يدي فلما هويت إليه لأضربه قال لا إله إلا الله أأقتله أم أدعه قال بل دعه قال قلت وإن قطع يدي قال وإن فعل فراجعته مرتين أو ثلاثا فقال النبي صلى الله عليه وسلم إن قتلته بعد أن يقول لا إله إلا الله فأنت مثله قبل أن يقولها وهو مثلك قبل أن تقتله. اهـ.

57 أنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد بن يحيى حَدَّثنا أحمد بن عَبد اللهِ بن يونس وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن الفضل حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا قتيبة وأنبأنا حسان بن محمد حَدَّثنا الحسن حَدَّثنا قتيبة ومحمد بن رمح قالوا أنبأنا الليث بن سعد عن ابن شهاب الزهري عن عطاء بن يزيد عن عبيدالله بن عدي عن المقداد بن الأسود أنه أخبره أنه قال يا رسول الله أرأيت إن لقيت رجلا من الكفار يقاتل فضرب احدى يدي بالسيف فقطعها ثم لاذ مني بشجرة فقال أسلمت لله أفأقتله يا رسول الله بعد أن قالها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقتله قال قلت يا رسول الله إنه قد قطع يدي ثم قال ذلك بعد أن قطعها أفأقتله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقتله فإن قتلته فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله وأنت بمنزلته قبل أن يقول الكلمة التي قال. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث الزهري. اهـ.
58 أنبأنا أبو محمد الحسن بن محمد الحليمي المروزي ثا أبو الموجه محمد بن عمرو حَدَّثنا عبدان بن عثمان حَدَّثنا عَبد اللهِ بن المبارك حَدَّثنا يونس بن يزيد عن الزهري حَدَّثنا عطاء بن يزيد الليثي ثم الجندعي أن عبيدالله بن عدي بن الخيار أخبره أن المقداد بن عمرو الكندي وكان حليفا لبني زهرة وكان ممن شهد بدرا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال

يا رسول الله أرأيت إن لقيت رجلا من الكفار فاقتتلنا فضرب احدي يدي بالسيف فقطعها ثم لاذ مني بشجرة فقال أسلمت لله أفأقتله يا رسول الله بعد أن قالها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقتله فإن قتلته فإنه بمنزلتك قبل أن تقتله وأنت بمنزلته قبل أن يقول كلمته التي قال. اهـ.
رواه ابن مهدي عن ابن المبارك. اهـ.
أنبأ حمزة بن محمد الكناني ومحمد بن سعد قالا حَدَّثنا أحمد بن شعيب النسائي أنبأنا أبو طاهر أحمد بن عمرو حَدَّثنا الليث بن سعد ويونس بن يزيد وأسامة بن زيد عن الزهري بإسناده نحوه. اهـ.
روى هذا الحديث صالح بن كيسان وابن جريج وعقيل وابن أخي الزهري.
59 أنبأنا أحمد بن محمد بن إسماعيل بن مهران النيسابوري حدثني أبي حَدَّثنا دحيم وهشام قالا حَدَّثنا الوليد بن مسلم عن الأوزاعي عن الزهري عن حميد بن عبدالرحمن عن عبيدالله بن عدي بن الخيار عن المقداد بن الأسود قال قلت يا رسول الله رجل قطع يدي ثم لاذ مني بشجرة أأقتله فذكر الحديث. اهـ.
هذا حديث وهم من حديث الأوزاعي وتفرد به الوليد وعنه مشهور وأخرجه مسلم من هذا الوجه.
والصواب من حديث الأوزاعي عن إبراهيم بن مرة عن الزهري عن عطاء بن يزيد عن عبيدالله بن عدي. اهـ.

60 أنبأنا خيثمة بن سليمان حَدَّثنا العباس بن الوليد بن مزيد أخبرني أبي ح وثنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا أحمد بن عيسى حَدَّثنا عمرو بن أبي سلمة وأنبأنا علي بن محمد بن زياد حَدَّثنا محمد بن العباس حَدَّثنا بشر بن بكر عن الأوزاعي عن الزهري عن عطاء بن يزيد عن المقداد بن الأسود ولم يذكر عبيدالله في الإسناد. اهـ. 23
ذكر ما يدل على أن قول لا إله إلا الله يمنع القتل
61 أخبرنا إسماعيل بن محمد بن إسماعيل حَدَّثنا أحمد بن منصور الرمادي وأنبأنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن إسحق الصاغاي وأنبأنا أبو الحسن خيثمة بن سليمان حَدَّثنا إبراهيم بن إسماعيل الطلحي الكوفي وأنبأنا عمرو بن عَبد اللهِ أبو عثمان البصري حَدَّثنا محمد بن عبد الوهاب بن حبيب الفراء قالوا حَدَّثنا يعلى بن عبيد عن الأعمش عن أبي ظبيان حَدَّثنا أسامة بن زيد قال بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية إلى الحرقات فنذروا بنا فهربوا فأدركنا رجلا فلما غشيناه قال لا إله إلا الله فضربناه حتى قتلناه فعرض في نفسي شيء من ذلك فذكرته لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال من لك بلا إله إلا الله يوم القيامة فقلت يا رسول الله إنما قالها مخافة السلاح والقتل فقال أفلا شققت عن قلبه حتى تعلم قالها من أجل ذلك أم لا من لك بلا إله إلا الله يوم القيامة قال فما زال يقول حتى وددت أني لم أسلم إلا يومئذ قال أبو ظبيان قال سعد وأنا والله لا أقتله حتى يقتله ذو البطين يعني أسامة فقال رجل أليس قد قال الله عز وجل {وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة} قال سعد قد قاتلناهم حتى لم تكن فتنة وأنت وأصحابك تريدون أن نقاتل حتى تكون فتنة. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث الأعمش وعنه مشهور رواه سفيان الثوري وسفيان بن عيينة وأبو إسحاق الفزاري وأبو معاوية الضرير وأبو خالد الأحمر وغيرهم. اهـ.
أنبأ احمد بن محمد بن إبراهيم مولى بني هاشم وأحمد بن إسحاق بن أيوب ومحمد بن عَبد اللهِ بن المنذر البخاري قالوا حَدَّثنا محمد بن أحمد بن النضر حَدَّثنا معاوية بن عمرو حَدَّثنا أبو إسحاق الفزاري إبراهيم بن محمد عن الأعمش عن أبي ظبيان عن أسامة بن زيد قال بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل بيت من جهينة فنذروا بنا فتفاروا فغشينا رجلا منهم بالسلاح فقال لا إله إلا الله فظننا أنما قال تعوذا من السلاح وذكر الحديث. اهـ.
أنبأ محمد بن إبراهيم بن الفضل وأحمد بن إسحاق بن أيوب قالا حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا إسحاق بن إبراهيم أنبأنا معاوية عن الأعمش عن أبي ظبيان عن أسامة بن زيد قال بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الحرقات من جهينة فصبحناهم وقد نذر القوم فاتبعنا آثارهم الحديث. اهـ.
62 أنبأنا علي بن محمد بن نصر حَدَّثنا موسى بن إسحاق حَدَّثنا عَبد اللهِ بن محمد العبسي حَدَّثنا أبو خالد الاحمر عن الأعمش عن أبي ظبيان عن أسامة ابن زيد قال بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في سرية فصبحنا الحرقات من جهينة فأدركت رجلا قال لا إله إلا الله فطعنته فوقع في نفسي من ذلك فذكرته للنبي صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أقال لا إله إلا الله وقتلته قلت يا رسول الله إنما قالها فرقا من السلاح قال أفلا شققت عن قلبه حتى تعلم أقالها أم لا فما زال يكررها علي

حتى تمنيت أني أسلمت يومئذ فقال سعد وأنا والله لا أقتل مسلما حتى يقتله ذو البطين يعني أسامة قال فقال رجل ألم يقل الله {وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين كله لله} قال سعد قد قاتلناهم حتى لا تكون فتنة وأنت وأصحابك تريدون أن تقاتلوا حتى تكون فتنة. اهـ.
لفظ أبي خالد الأحمر والآخر نحوه. اهـ.
63 أنبأنا عمرو بن محمد بن منصور حَدَّثنا الحسين بن محمد بن زياد وأنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا أحمد بن ابراهيم بن عَبد اللهِ النيسابوري قالا حَدَّثنا عمرو بن زرارة أنبأنا هشيم بن بشير أنبأنا حصين يعني ابن عبدالرحمن حَدَّثنا أبو ظبيان قال سمعت أسامة بن زيد بن حارثة يحدث قال بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الحرقة من جهينة قال فصحبنا القوم فهزمناهم وتخلفت أنا ورجل من الأنصار رجلا منهم فلما غشيناه قال لا إله إلا الله قال فكف عنه الأنصاري وطعنته برمحي حتى قتلته قال فلما قدمنا بلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال لي يا أسامة أقتلته بعدما قال لا إله إلا الله قال فما زال يكررها علي حتى تمنيت أني لم أكن أسلمت قبل ذلك اليوم. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته رواه سريج بن يونس ويعقوب الدورقي وغيرهما عن هشيم ورواه فضيل عن حصين. اهـ.

64 أنبأنا محمد بن سعد وأحمد بن يعقوب أنبأنا محمد بن عوف وأنبأنا الحسين بن علي وأحمد بن اسحاق بن أيوب ومحمد بن يعقوب الشيباني وحسان بن محمد وعبدالله بن سعد النيسابوري قالوا حَدَّثنا محمد بن اسحاق بن إبراهيم الثقفي حَدَّثنا أحمد بن حسن بن خراش أنبأنا عمرو بن عاصم حَدَّثنا معتمر بن سليمان قال سمعت أبي يحدث أن خالدا الأثبج بن أخي صفوان بن محرز يحدث عن صفوان بن محرز أنه حدث أن جندب بن عَبد اللهِ قال بعث إلى عسعس بن سلامة زمن فتنة ابن الزبير فقال لي اجمع لي نفرا من اخوانك حتى أحدثهم فبعث رسولا إليهم فلما اجتمعوا جاء جندب وعليه برنس أصفر حسر البرنس عن رأسه فقال إني أتيتكم ولا أريد أن أخبركم عن نبيكم عليه السلام أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث بعثا من المسلمين إلى قوم من المشركين وأنهم التقوا فكان رجل من المشركين إذا شاء أن يقصد إلى رجل من المسلمين قصد له فقتله وأن رجلا من المسلمين قصد غفلته وكنا نحدث أنه أسامة بن زيد فلما رفع عليه السيف قال لا إله إلا الله فقتله فجاء البشير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أقتلته قال يا رسول الله أوجع في المسلمين وقتل فلانا وفلانا وسمى له نفرا وحملت عليه فلما رأى السيف قال لا إله إلا الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أقتلته قال نعم قال فكيف تصنع بلا إله
إلا الله إذا جاءت يوم القيامة قال قلت يا رسول الله استغفر لي قال فكيف تصنع بلا إله إلا الله إذا جاءت يوم القيامة فجعل لا يزيده على أن يقول كيف تصنع بلا إله إلا الله إذا جاءت يوم القيامة. اهـ.
65 أنبأنا اسماعيل بن محمد بن اسماعيل حَدَّثنا محمد بن غالب بن حرب أنبأنا عبيدالله بن عبيدة حَدَّثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه عن خالد أن صفوان بن محرز حدث أن جندب بن عَبد اللهِ حدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث بعثا من المسلمين إلى قوم من المشركين وأنهم التقوا فكان رجل من المشركين إذا شاء أن يقصد إلى رجل من المسلمين قصد له فقتلته وأن رجلا من المسلمين قصد له والتمس غفلته فكنا نحدث أنه أسامة بن زيد فلما رفع عليه السيف قال لا إله إلا الله فقتله فجاء البشير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله وأخبره حتى أخبره عن الرجل كيف صنع فدعاه فقال أقتلته فقال يا رسول الله أوجع في المسلمين وقتل فلانا وفلانا وفلانا وسمى النفر وإني حملت عليه فلما رأى السيف قال لا إله إلا الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أقتلته قال نعم يا رسول الله قال كيف تصنع بلا إله إلا الله إذا جاءت يوم القيامة فسأله ثلاث مرات أن يستغفر له فجعل لا يزيده أن يقول له كيف تصنع بلا إله إلا الله إذا جاءت يوم القيامة. اهـ.
ورواه عبيد بن عبيدة عن معتمر بن سليمان عن أبيه عن عطاء بن السائب عن أبي عبدالرحمن عن أسامة بن زيد. اهـ. 24
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabelalekat.yoo7.com
الشيخ عودة
الشيخ عودة
الشيخ عودة


عدد المساهمات : 1756
تاريخ التسجيل : 28/09/2008
العمر : 67

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الخميس نوفمبر 26, 2015 12:33 pm

ذكر ما يدل على أن من لقي الله بالتوحيد غير مشرك ولا شاك دخل الجنة
66 أخبرنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا الحسن بن علي بن عفان حَدَّثنا عَبد اللهِ بن نمير عن الأعمش عن أبي وائل عن عَبد اللهِ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يشرك بالله شيئا دخل النار.
وقلت أنا من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
رواه ابن نمير عن أبيه. اهـ.
67 أنبأنا حسان بن محمد أنبأنا الحسن بن عامر حَدَّثنا محمد بن عَبد اللهِ بن نمير حَدَّثنا أبي ووكيع عن الأعمش عن شقيق عن عَبد اللهِ قال وكيع قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يشرك بالله شيئا دخل النار وقلت أنا من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
رواه أبو كريب عن وكيع وابن نمير نحوه. اهـ.
68 أنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا عَبد اللهِ بن أحمد بن حنبل حدثني أبي حَدَّثنا وكيع بن الجراح حَدَّثنا الأعمش عن أبي وائل عن عَبد اللهِ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة وقلت أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يشرك بالله شيئا دخل النار وقلت أنا من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.

69 أنبأنا علي بن محمد بن نصر حَدَّثنا معاذ بن المثنى حَدَّثنا مسدد وأنبأنا أبو علي أنبأنا الحسن حَدَّثنا أبو بكر قال حَدَّثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي وائل عن عَبد اللهِ قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة وقلت أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يشرك بالله شيئا دخل النار وقلت أنا من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
70 أنبأنا محمد بن يعقوب بن يوسف حَدَّثنا السري بن خزيمة البيوردي حَدَّثنا عمر بن حفص بن غياث حَدَّثنا أبي حَدَّثنا الأعمش حدثني شقيق بن سلمة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة وقلت أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يشرك بالله شيئا دخل النار وقلت أنا من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
71 أنبأنا أحمد بن اسحاق وعلي بن محمد بن نصر قالا حَدَّثنا يوسف بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن أبي بكر المقدمي حَدَّثنا عبدالواحد بن زياد حَدَّثنا الأعمش عن شقيق عن عَبد اللهِ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة وقلت أخرى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات يجعل لله ندا دخل النار وقلت من مات لا يجعل لله ندا دخل الجنة. اهـ.
رواه أبو سلمة وعباس النرسي عن عبدالواحد نحوه. اهـ.
وروى هذا الحديث شعبة وأبو حمزة السكري وابن مسهر عن الأعمش مثله. اهـ.
ورواه مغيرة بن مقسم وسيار عن عبدالله. اهـ.

72 أنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد بن يحيى حَدَّثنا عَبد اللهِ بن عبدالوهاب الحجبي وأنبأنا أحمد بن اسحاق حَدَّثنا ابراهيم بن حاتم حَدَّثنا أبو عمر حفص بن عمر قال حَدَّثنا أبو عوانة عن مغيرة عن أبي وائل قال عَبد اللهِ كلمتان سمعت إحداهما من رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات يشرك بالله شيئا دخل النار وأنا أقول من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
73 أنبأنا علي بن محمد وأحمد بن اسحاق قالا حَدَّثنا يوسف بن يعقوب حَدَّثنا أبو الربيع حَدَّثنا هشيم أنبأنا سيار ومغيرة عن أبي وائل عن عَبد اللهِ قال كلمتان سمعت إحداهما من رسول الله صلى الله عليه وسلم وأقول الأخرى سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات لا يجعل لله ندا وقال مغيرة من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة وقال ابن مسعود من مات يجعل لله ندا دخل النار. اهـ.
وأنبأنا محمد بن ابراهيم حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا عمرو بن زرارة حَدَّثنا هشيم عن سيار نحوه وقال. اهـ.
فحديث هشيم عن سيار ومغيرة خلاف رواية الأعمش ورواية أبي عوانة عن مغيرة. اهـ.74 أنبأنا أبو محمد عبدالرحمن بن يحيى بن مندة حَدَّثنا عمرو بن سعيد الجمال حَدَّثنا أبو عامر وأنبأنا أحمد بن اسحاق حَدَّثنا معاذ بن المثنى حَدَّثنا عمر عبيدالله حَدَّثنا أبي حَدَّثنا قرة بن خالد عن أبي الزبير عن جابر بن عَبد اللهِ قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من لقي الله لا يشرك به شيئا دخل الجنة ومن لقيه يشرك به دخل النار. اهـ.
75 أنبأنا أحمد بن محمد بن ابراهيم الوراق حَدَّثنا أحمد بن عصام حَدَّثنا أبو داود وأنبأنا علي بن محمد وأحمد بن اسحاق قالا حَدَّثنا محمد بن أيوب وابراهيم بن حاتم قالا حَدَّثنا مسلم بن ابراهيم قال حَدَّثنا هشام بن أبي عَبد اللهِ حَدَّثنا أبو الزبير عن جابر بن عَبد اللهِ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من لقي الله لا يشرك به أدخله الله الجنة ومن لقيه يشرك به أدخله الله النار. اهـ.
رواه معاذ بن هشام هذا حديث صحيح مشهور عن أبي الزبير ولم يخرجه البخاري لأبي الزبير رواه سفيان الثوري وابن جريج. اهـ.

76 أنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا إبراهيم بن عَبد اللهِ بن سليمان أنبأنا محمد بن عبيد الطنافسي حَدَّثنا الأعمش عن أبي سفيان عن جابر بن عَبد اللهِ قال جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله ما الموجبتان قال من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة ومن مات يشرك بالله شيئا دخل النار. اهـ.
77 حَدَّثنا علي بن محمد بن نصر أنبأنا أبو المثنى معاذ بن المثنى حَدَّثنا مسدد وأنبأنا أحمد بن اسحاق حَدَّثنا يوسف بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن أبي بكر المقدمي قالا حَدَّثنا عبدالواحد بن زياد حَدَّثنا الأعمش عن أبي سفيان سمعت جابر بن عَبد اللهِ يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وسأله رجل فقال يا رسول الله ما الموجبتان قال من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة ومن مات يشرك بالله شيئا دخل النار. اهـ.
هذا حديث صحيح مشهور عن الأعمش رواه أبو معاوية وعيسى بن يونس وحفص وابن مسهر وابن نمير ومهاجر والثوري وشيبان. اهـ.
ورواه حماد بن زيد عن عمرو بن دينار عن جابر بن عَبد اللهِ وقال مرة أو حدثت عن جابر. اهـ.
ولم يخرج البخاري لأبي سفيان. اهـ.

78 أنبأنا محمد بن الحسين بن علي المستملي حَدَّثنا أحمد بن مهدي حَدَّثنا الحسن بن الربيع حَدَّثنا أبو الأحوص عن الأعمش عن المعرور بن سويد عن أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الله عز وجل من عمل سيئة فجزاؤها مثلها أو عفو ومن عمل حسنة فجزاؤها عشر أو أزيد ومن أتاني بقراب الأرض خطايا ولقيني لا يشرك بي شيئا جعلت له مكانها حسنات. اهـ.
رواه أحمد ومحمد. اهـ.
79 عن المعرور بن سويد عن أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الله عز وجل من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها وأزيد ومن تقرب إلي شبرا تقربت منه ذراعا ومن تقرب مني ذراعا تقربت منه باعا ومن أتاني يمشي أتيته هرولة ومن عمل قرب الأرض خطيئة ثم لقيني لا يشرك بي شيئا جعلت له مثلها مغفرة. اهـ.
رواه وابن مسهر ووكيع وأبو معاوية وابن نمير. اهـ.

80 أنبأنا عثمان بن أحمد أبو عمرو الدقاق حَدَّثنا محمد بن عبيدالله بن أبي داود حَدَّثنا عَبد اللهِ بن بكر أنبأنا مهدي بن ميمون عن واصل الأحدب عن المعرور بن سويد عن أبي ذر قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسير له فلما كان بعض الليل تنحى فلبث طويلا ثم أتانا فقال أتاني آت من ربي فأخبرني أنه من مات يشهد أن لا إله إلا الله فإن له الجنة فقلت وإن زنى وإن سرق قال نعم. اهـ.
هذا حديث صحيح رواه جماعة عن مهدي منهم سهل بن بكار ويحيى بن اسحاق وكثير بن يحيى وعبدالصمد بن النعمان وقالوا في حديثهم من مات من أمتك لا يشرك بالله شيئا. اهـ.
81 أنبأنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا عمران بن موسى وتميم بن محمد الطوسي قالا حَدَّثنا شيبان بن فروخ أنبأنا مهدي بن ميمون حَدَّثنا واصل عن المعرور بن سويد عن أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاني آت من ربي فأما قال بشرني وإما قال أخبرني أنه من مات من أمتي لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة قلت وإن زنى وإن سرق قال وإن زنى وإن سرق. اهـ.

82 أنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب حَدَّثنا محمد بن يحيى الرازي حَدَّثنا عباس بن الوليد حَدَّثنا بشر بن المفضل أنبأنا شعبة عن واصل قال سمعت المعرور بن سويد يقول سمعت أبا ذر وأنبأنا عمرو بن محمد بن منصور وغيره قال حَدَّثنا الحسين بن محمد حَدَّثنا محمد بن بشار ومحمد بن المثنى ح وأنبا محمد بن إبراهيم بن الفضل حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا محمد بن بشار قال حَدَّثنا محمد بن جعفر حَدَّثنا شعبة عن واصل الأحدب عن المعرور بن سويد قال سمعت أبا ذر يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أتاني جبريل عليه السلام فبشرني أنه من مات من أمتك لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة قلت وإن زنى وإن سرق قال وإن زنى وإن سرق. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث شعبة ومن حديث مهدي وعنهما مشهور. اهـ.
83 أنبأنا عبدالرحمن بن يحيى بن مندة ومحمد بن محمد ومحمد بن حمزة قالوا حَدَّثنا يونس بن حبيب حَدَّثنا أبو داود حَدَّثنا شعبة عن سليمان الأعمش وحبيب وعبدالعزيز عن زيد بن وهب عن أبي ذر قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا أبا ذر بشر الناس أنه من قال لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.
وأنبأنا حمزة حَدَّثنا بشر بن خالد حَدَّثنا غندر نحوه. اهـ.

84 أنبأعلي بن محمد وأحمد بن اسحاق قالا حَدَّثنا معاذ بن المثنى حدثني أبي عن شعبة عن حبيب وعبدالعزيز والأعمش سمعوا زيد بن وهب عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال جاءني جبريل عليه السلام فبشرني أنه من مات من أمتي لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة فقلت وإن زنى وإن سرق فقال وإن زنى وإن سرق. اهـ.
هذا حديث مشهور عن الأعمش وعن حبيب بن أبي ثابت وعبدالعزيز بن رفيع. اهـ.
أنبأ أحمد بن اسحاق حَدَّثنا اسماعيل بن قتيبة حَدَّثنا يحيى بن يحيى أنبأنا أبو معاوية الضرير عن الأعمش عن زيد بن وهب عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه. اهـ.
هذا حديث مشهور عن الأعمش رواه جرير بن عبدالحميد عن عبدالعزيز بن

رفيع. اهـ.
وأنبأنا أحمد بن اسحاق حَدَّثنا اسماعيل بن قتيبة أنبأنا يحيى بن يحيى أنبأنا أبو معاوية الضرير عن الأعمش عن زيد بن وهب عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم.
هذا حديث مشهور عن الأعمش رواه جرير بن عبدالحميد وغيره عن عبدالعزيز بن رفيع. اهـ.
85 أنبأنا أبو عمرو عثمان بن أحمد الدقاق البغدادي حَدَّثنا محمد بن عبيدالله بن أبي داود حَدَّثنا عَبد اللهِ بن بكر السهمي حَدَّثنا حاتم بن أبي صغيرة عن حبيب بن أبي ثابت أن أبا سليمان زيد بن وهب حدثه أن أبا ذر حدثه أنه خرج مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في ليلة مقمرة حتى أسند في حرة من حرار المدينة فقال يا أبا ذر اجلس فجلست فأبطأ علي رسول الله صلى الله عليه وسلم فأردت أن آتي رسول الله صلى الله عليه وسلم أنظر ما أبطأ به فذكرت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال اجلس فكرهت أن أبرح فقال وقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وإن ثلاث مرات ثم جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا أبا ذر لعلي أبطأت عليك قلت يا رسول الله قد كان بعض ذاك قال إني لم أعد أن فارقتك فلقيت الملك فأخبرني أنه من مات يشهد أن لا إله إلا الله فإن له الجنة فما زلت أقول وإن حتى قلت وإن زنى وإن سرق قال نعم. اهـ.

86 حَدَّثنا حمزة بن محمد الكناني حَدَّثنا أحمد بن سعيد أنبأنا قتيبة بن سعيد حَدَّثنا عبدالواحد بن زياد عن الحسين بن عبيدالله النخعي حَدَّثنا زيد بن وهب قال سمعت أبا ذر يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة قلت يا رسول الله وإن زنى وإن سرق قال نعم وإن زنى وإن سرق. اهـ.
87 أنبأنا محمد بن أحمد بن أبي حامد البخاري حَدَّثنا أحمد بن محمد بن عيسى حَدَّثنا أبو معمر حَدَّثنا عبدالوارث وأنبأنا محمد بن ابراهيم بن الفضل وأحمد بن اسحاق بن أيوب قالا حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا عبدالوارث بن عبدالصمد بن عبدالوارث حَدَّثنا أبي حَدَّثنا حسين المعلم عن عَبد اللهِ بن بريدة أن يحيى بن يعمر حدثه أن أبا الأسود الديلي أخبره أنا أبا ذر حدثه قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وعليه ثوب أبيض وهو نائم ثم أتيته وهو نائم ثم أتيته وقد استيقظ فجلست إليه فقال ما من عبد قال لا إله إلا الله ثم مات على ذلك إلا دخل الجنة قلت وإن زنى وإن سرق قال وإن زنى وإن سرق قلت وإن زنى وإن سرق قال وإن زنى وإن سرق قلت وإن زنى وإن سرق قال وإن رغم أنف أبي ذر فكان أبو ذر يحدث هذا بعد ويقول وإن رغم أنف أبي ذر. اهـ.
هذا حديث مجمع على صحته من حديث عبدالوارث رواه أبو معمر ومحمد بن عمر القعنبي وغيرهما. اهـ.
قال أبو معمر في حديثه على رغم أنف أبي ذر فخرج أبو ذر وهو يجر ازاره ويقول نعم وان رغم أنف أبي ذر. اهـ. 25

ذكر ما يدل على أن قائل لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله مستيقنا معتقدا بها قلبه دخل الجنة
88 أخبرنا محمد بن الحسين بن الحسن القطان أنبأنا أحمد بن يوسف السلمي حَدَّثنا النضر بن محمد حَدَّثنا عكرمة بن عمار عن أبي كثير قال حدثني أبو هريرة قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ فقدناه فلم ندر أين هو وخشينا أن يقتطع دوننا قال فقمنا وقمت في أول الناس أتبع أثره وأسأل عنه حتى نأتي حائطا هو فيه فجعلت أبغي طريقا إليه فلا أجده وأبتغي ثلمة فلا أجدها قال وربيع للماء من بئر وراءه يعني جدولا قال فحفزت مثل ما يحفز الثعلب حتى دخلت عليه فقال أبو هريرة فقلت نعم يا نبي الله قال ما جاء بك قلت تخوفنا عليك أن تقتطع فلم ندر أين أنت فجئت وهذا أبو بكر وعمر والناس على أثرى فأعطاني نعليه وقال اذهب بنعلي هاتين فمن لقيته من وراء الحائط يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله مستيقنا بها قلبه فبشره بالجنة قال فخرجت بالنعلين فكان أول من لقيني من الناس
عمر فقال ما هاتان النعلان قلت أعطانيها نبي الله صلى الله عليه وسلم وأمرني بكذا وكذا قال فلطم صدري لطمة فوقعت على استي وقال ارجع فرجعت إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته الخبر وجاء عمر فقال يا عمر أفعلت كذا وكذا قال نعم يا نبي الله قال لمه قال بأبي وأمي يتكل الناس ولكن أتركهم فليعملوا قال نعم إذا. اهـ.
رواه عمر بن يونس اليمامي عن عكرمة بإسناده قال كنا قعودا حول النبي صلى الله عليه وسلم معه أبو بكر وعمر رضي الله عنهما في نفر فقام نبي الله صلى الله عليه وسلم من بين أظهرنا فأبطأ علينا وخشينا وذكر الحديث. اهـ.
89 أنبأنا علي بن محمد الجلاب المصري ومحمد بن سعد قالا حَدَّثنا القاسم بن الليث حَدَّثنا المعافى بن سليمان حَدَّثنا فليح بن سليمان أبو يحيى عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة أنهم خرجوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض مغازيه فأرملوا فجاءه ناس يسألونه في نحر ابلهم فأذن لهم فجاءه عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال يا رسول الله إبلهم تحملهم وتبلغهم عدوهم وتردهم بل ادع بغبرات الزاد قال فجاء الناس بما بقي معهم فخلطه بيديه فدعا فيه بالبركة ثم دعا بأوعيتهم فملؤوا كل وعاء وفضل فضلا كثيرا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم

عند ذلك أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله من لقي الله بهما غير شاك دخل الجنة. اهـ.
رواه الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة أو أبي سعيد ورواه مالك عن طلحة عن أبي صالح. اهـ.
90 أخبرنا محمد بن أبي حامد ومحمد بن أحمد بن ابراهيم قالا حَدَّثنا محمد بن هشام بن أبي الدميك حَدَّثنا سليمان بن الفضل الزيدي وأنبأنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن اسحق الصاغاني حَدَّثنا أبو بكر بن أبي النضر حَدَّثنا أبو النضر قال حَدَّثنا الأشجعي حَدَّثنا مالك بن مغول عن طلحة بن مصرف عن أبي صالح عن أبي هريرة قال

كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسيرة فنفدت أزواد القوم حتى هموا بنحر بعض حمائلهم فقال عمر يا رسول الله لو جمعت ما بقي من أزواد القوم فدعوت الله.
قال ففعل فجاء ذو البر ببره وذو التمر بتمره وقال مجاهد وذو النواة بنواة قال قلت وما كانوا يصنعون بالنوى قال يمصونه فيشربون عليه الماء قال فدعا عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى ملأ القوم أزودتهم فقال عند ذلك أشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله لا يلقى الله بهما عبد غير شاك فيهما إلا دخل الجنة. اهـ.

26
ذكر ما يدل على أن المقر بالتوحيد إشارة إلى السماء بأن الله في السماء دون الأرض وأن محمدا رسول الله صلى الله عليه وسلم يسمى مؤمنا
91 أخبرنا عبدالرحمن بن يحيى بن مندة حَدَّثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات أنبأنا محمد بن يوسف حَدَّثنا الأوزاعي حدثني يحيى بن أبي كثير حدثني هلال بن أبي ميمونة حدثني عطاء بن يسار عن معاوية بن الحكم قال بينا أنا مع النبي صلى الله عليه وسلم إذ طلعت غنيمة لي ترعاها جارية لي قبل أحد والجوانية فوجدت الذئب ذهب منها بشاة وأنا رجل من بني آدم آسف كما ياسفون فصككتها صكة ثم انصرفت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته فعظم ذلك علي فقلت يا رسول الله أفلا أعتقها قال أدعها فقال لها أين الله قالت في السماء قال من أنا قالت أنت
رسول الله قال أعتقها فإنها مؤمنة. اهـ.
هذا حديث أخرجه مسلم والجماعة إلا البخاري. اهـ. 27

ذكر حق الله على العباد وهو الإقرار بالوحدانية
92 أخبرنا علي بن محمد بن نصر حَدَّثنا موسى بن هارون حَدَّثنا عفان بن مسلم وأنبأنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا محمد بن محمد بن رجاء وأنبأنا حسان بن محمد حَدَّثنا الحسن بن سفيان قال حَدَّثنا هدبة بن خالد قال حَدَّثنا همام بن يحيى عن قتادة حَدَّثنا أنس بن مالك عن معاذ بن جبل قال كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم ليس بيني وبينه إلا مؤخرة الرحل فقال يا معاذ قلت لبيك رسول الله وسعديك ثم سار ساعة ثم قال يا معاذ بن جبل قلت لبيك وسعديك قال هل تدري ما حق الله على العباد قال قلت الله ورسوله أعلم قال فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا ثم سار ساعة فقال يا معاذ بن جبل قلت لبيك يا رسول الله وسعديك قال هل تدري ما حق العباد على الله إذا فعلوا ذلك قلت الله ورسوله أعلم قال ألا يعذبهم. اهـ.
والحديث لهدبة وقال عفان بينا أنا رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال ليس بيني وبينه إلا آخرة الرحل. اهـ.
ورواه أبو سلمة موسى وأبو الوليد وغيرهما عن همام ورواه معاذ بن هشام عن أبيه. اهـ.
93 أخبرنا محمد بن يعقوب حَدَّثنا أبو عمرو أحمد بن المبارك حَدَّثنا اسحاق بن منصور حَدَّثنا معاذ بن هشام حَدَّثنا أبي عن قتادة حَدَّثنا أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ومعاذ رديفه على الرحل فقال يا معاذ قلت لبيك وسعديك ثلاثا قال ما من عبد يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله إلا حرمه الله على النار قال أفلا أخبر بها فيستبشروا قال إذا يتكلوا فأخبر بها معاذ عند موته تأثما. اهـ.
رواه شعبة بن الحجاج وغيره عن قتادة عن أنس عن معاذ فخالف لفظ حديث هشام وهمام. اهـ.

94 أنبأنا عَبد اللهِ بن ابراهيم حَدَّثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات أنبأنا أبو داود سليمان بن داود وأنبأنا أبو عمرو أحمد بن محمد بن إبراهيم حَدَّثنا الحسن بن مكرم حَدَّثنا عثمان بن عمر بن فارس قال حَدَّثنا شعبة عن قتادة قال سمعت أنس بن مالك يحدث عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شهد أن لا إله إلا الله مخلصا من قلبه وأن محمدا رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل الجنة. اهـ.
رواه غندر عن شعبة عن قتادة عن أنس عن معاذ وعن شعبة عن أبي حمزة عبدالرحمن بن أبي عَبد اللهِ عن أنس. اهـ.
أنبأ حمزة بن محمد حَدَّثنا أبو عبدالرحمن النسائي أنبأنا اسحاق بن منصور حَدَّثنا النضر بن شميل وأنبأنا محمد بن بشار وعمرو قالا حَدَّثنا غندر جميعا عن شعبة بهذا. اهـ.

95 وأنبأنا محمد بن إبراهيم بن الفضل حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا محمد بن بشار حَدَّثنا غندر عن شعبة عن قتادة عن أنس عن معاذ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات وهو يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله من قلبه دخل الجنة قال شعبة لم أسأل قتادة أسمعه من أنس. اهـ.
وقال همام عن قتادة سمعت أنس بن مالك. اهـ.
ورواه حماد بن زيد وحماد بن سلمة وغيرهما عن عبدالعزيز بن صهيب عن أنس. اهـ.
96 أنبأنا محمد بن يعقوب أنبأنا محمد بن اسحاق الصاغاني أنبأنا عبيدالله بن عمر القواريري وأنبأنا محمد بن عَبد اللهِ بن معروف حَدَّثنا اسماعيل بن اسحاق حَدَّثنا سليمان بن حرب قالا أنبأنا حماد بن زيد حَدَّثنا عبدالعزيز بن صهيب عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يا معاذ بن جبل يا معاذ بن جبل يا معاذ بن جبل بشر الناس أنه من قال لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.

97 وأنبأنا علي بن نصر حَدَّثنا يوسف بن يعقوب حَدَّثنا عارم حَدَّثنا حماد بن زيد عن عبدالعزيز بن صهيب عن أنس عن معاذ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يا معاذ قلت لبيك رسول الله ثلاثا قال بشر الناس من قال لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.
98 وأنبأنا محمد بن سعد حَدَّثنا محمد بن يحيى حَدَّثنا أبو سلمة أنبأنا حماد بن سلمة عن عبدالعزيز عن أنس عن معاذ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة. اهـ.
وأنبأنا محمد بن عَبد اللهِ حَدَّثنا اسماعيل حَدَّثنا مسدد حَدَّثنا حماد عن عبدالعزيز عن أنس ذكر عن معاذ نحو الأول. اهـ.
ورواه سليمان التيمي عن أنس فخالف أصحاب أنس بن مالك. اهـ.
99 أنبأنا أحمد بن إبراهيم بن نافع ومحمد بن محمد بن سيار الهروي قالا أنبأنا علي بن عبدالعزيز حَدَّثنا المعلى بن مهدي حَدَّثنا أبو شهاب عبد ربه بن نافع عن سليمان التيمي عن أنس بن مالك عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة فقال معاذ أفلا أبشر الناس قال أخاف أن يتكلوا. اهـ.
رواه سعيد بن سليمان عن عباد بن العوام عن سليمان نحوه وخالفهم يزيد بن زريع والمعتمر. اهـ.

100 أنبأنا حمزة بن محمد والحسن بن الخضر قالا حَدَّثنا أحمد بن شعيب أنبأنا عمرو بن علي حَدَّثنا يزيد بن زريع حَدَّثنا سليمان التيمي عن أنس بن مالك قال ذكر لنا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لمعاذ من لقي الله لا يشرك به شيئا دخل الجنة ثم ذكر نحوه. اهـ.
101 وأنبأنا أحمد بن اسحاق وعلي بن نصر قالا حَدَّثنا معاذ بن المثنى حَدَّثنا محمد بن المنهال حَدَّثنا يزيد بن زريع حَدَّثنا التيمي عن أنس قال ذكر لي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لمعاذ ولم أسمعه منه. اهـ.

102 أنبأنا أبو قتيبة سلمة بن الفضل حَدَّثنا عَبد اللهِ بن ناجية حَدَّثنا يحيى ابن حبيب حَدَّثنا معتمر بن سليمان عن أبيه قال كان أنس بن مالك يحدثنا بهذا الحديث فكنت أشتهي أن أسمعه ممن سمعه من معاذ بن جبل فحدثني أبو المليح عن روح رجل من قومه عن أبي العوام عن معاذ بن جبل قال كنا نقوم عليه في مرضه ونخدمه فقال في مرضه لولا أن تتكلوا لحدثتكم حديثا فقلت أنشدك الله وحق الصحابة أن يكون عندك حديث تذهب ولا تحدثناه قال فأدخل علي من بالباب قال فأدخلت عليه من بالباب فقال أردفني رسول الله صلى الله عليه وسلم خلفه فقال يا معاذ هل تدري ما حق الله على العباد قلت الله ورسوله أعلم قال أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا ثم قال هل تدري ما حقهم إذا فعلوا ذلك قلت الله ورسوله أعلم قال يغفر لهم ويدخلهم الجنة قال ثم بكى فقيل ما يبكيك أجزعا من الموت قال لا والله ما أبكي جزعا من الموت ولكني لا أدري في أي القبضتين أنا قلت وما القبضتان فقال إن الله قبض قبضة فقال هؤلاء أهل الجنة هؤلاء أهل اليمين وهؤلاء أهل النار هؤلاء أصحاب الشمال. اهـ.
هكذا رواه معتمر بن سليمان عن أبيه وفيه ما يدل على أن أنسا لم يسمعه من معاذ وكذلك في حديث يزيد بن زريع وغيره ما يدل على نحو ما رواه معتمر بن سليمان وذكر يحيى القطان أن سليمان التيمي كان لا يحدث بهذا الحديث قديما. اهـ.

103 أخبرنا أحمد بن إبراهيم البغدادي بمكة حَدَّثنا محمد بن اسماعيل البغدادي حَدَّثنا عبدالقدوس بن عبدالكبير قال سمعت علي بن المديني يقول قال يحيى بن سعيد حدثونا عن سليمان التيمي عن أنس بن مالك قال ذكروا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لمعاذ بن جبل تدري ما حق الله على العباد قال يحيى أدركت أنا التيمي وهو لا يحدث به. اهـ.
104 أنبأنا محمد بن يعقوب وأحمد بن إبراهيم قالا حَدَّثنا يحيى بن جعفر بن الزبرقان قال حَدَّثنا عبدالوهاب بن عطاء قال أنبأني سليمان التيمي عن الأسود بن هلال قال بلغني أن النبي صلى الله عليه وسلم قال من لقي الله لا يشرك به شيئا دخل الجنة. اهـ.
وروى أبو سفيان طلحة بن نافع عن أنس بن مالك ما يخالف رواية سليمان التيمي ويثبت رواية قتادة بن دعامة. اهـ.

105 أنبأنا أحمد بن محمد بن زياد حَدَّثنا الحسن بن علي بن عفان حَدَّثنا عَبد اللهِ بن نمير وأنبأنا محمد بن عمر بن حفص حَدَّثنا ابراهيم بن عَبد اللهِ بن الحارث الجمحي وأنبأنا عمرو بن عَبد اللهِ أبو عثمان البصري حَدَّثنا محمد بن عبدالوهاب بن حبيب النيسابوري قال أنبأنا يعلى بن عبيد جميعا عن الأعمش سليمان عن أبي سفيان عن أنس بن مالك قال أتينا معاذ بن جبل فقلنا حدثنا من غرائب حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال كنت ردف رسول الله صلى الله عليه وسلم على حمار فقال يا معاذ قلت لبيك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أتدري ما حق الله على العباد قال قلت الله ورسوله أعلم قال يعبدوه لا يشركوا به شيئا ثم قال تدري ما حق العباد على الله إذا فعلوا ذلك قال قلت الله ورسوله أعلم قال فإن حق العباد على الله إذا فعلوا ذلك أن لا يعذبهم. اهـ.
رواه أبو معاوية ووكيع وجرير. اهـ.

106 أنبأنا أحمد بن عبدالرحيم القيسراني حَدَّثنا عمرو بن ثور حَدَّثنا محمد بن يوسف الفريابي حَدَّثنا سفيان عن أبي حصين عن الأسود بن هلال عن معاذ بن جبل ح وسفيان عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن معاذ بن جبل قال كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم فقال لي يا معاذ أتدري ما حق الله على العباد قال الله ورسوله أعلم قال فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا قال فهل تدري ما حق العباد على الله إذا فعلوا ذلك أن لا يعذبهم. اهـ.
رواه عبدالرحمن بن مهدي وأبو أحمد الزبيري عن سفيان فجمعا بين الاسنادين. اهـ.
أخبرني أبي حدثني أبي حَدَّثنا عمرو بن علي حَدَّثنا ابن مهدي. اهـ.

ورواه شعبة واسرائيل ومعمر وفضيل بن مرزوق وأبو الأحوص عن أبي إسحق عن عمرو بن ميمون. اهـ.
107 أنبأنا عبدالرحمن بن يحيى ومحمد بن حمزة ومحمد بن محمد بن يونس قالوا أنبأنا يونس بن حبيب حَدَّثنا أبو داود حَدَّثنا شعبة وسلام بن سليم أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون الأودي عن معاذ بن جبل أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له أتدري ما حق الله على العباد قلت الله ورسوله أعلم قال فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وحقهم إذا فعلوا ذلك أن لا يعذبهم. اهـ.
رواه النضر بن شميل. اهـ.
108 أنبأنا محمد بن يعقوب الشيباني حَدَّثنا يحيى بن محمد بن يحيى وأنبأنا أحمد ابن اسحاق حَدَّثنا معاذ بن المثنى قالا حَدَّثنا مسدد وأنبأنا الحسين بن علي حَدَّثنا الحسن بن عامر وأنبأنا عمرو بن محمد بن منصور حَدَّثنا حسين بن محمد بن زياد قال حَدَّثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حَدَّثنا أبو الأحوص حَدَّثنا أبو إسحاق عن عمرو بن ميمون قال قال معاذ بن جبل كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم على حمار يقال له عفير فقال يا معاذ هل تدري ما حق الله على العباد وما حق العباد على الله قلت الله ورسوله أعلم قال فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وحق العباد على الله أن لا يعذب من لا يشرك بالله شيئا

قلت يا رسول الله أفلا أبشر الناس قال لا تبشرهم فيتكلوا. اهـ.
رواه جماعة عن أبي الأحوص وفيه زيادة أن الحمار يقال له عفير.
ورواه أبو مسعود عن أبي داود عن شعبة وفيه هذه الزيادة وهو وهم.
ورواه اسرائيل عن أبي إسحاق ا ه.
109 أخبرني أبي قال حدثني أبي أنبأنا محمد بن المثنى ومحمد بن بشار وأنبأنا أحمد بن اسحاق بن أيوب ومحمد بن ابراهيم قالا حَدَّثنا أحمد بن سلمة حَدَّثنا محمد بن بشار حَدَّثنا محمد بن جعفر حَدَّثنا شعبة عن أبي حصين وأشعث بن سليم أنهما سمعا الأسود بن هلال عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا معاذ أتدري ما حق الله على العباد قلت الله ورسوله أعلم قال يعبدوه ولا يشركوا به شيئا قال أتدري ما حقهم عليه قلت الله ورسوله أعلم قال أن لا يعذبهم. اهـ.

هذا حديث مجمع على صحته من حديث بندار. اهـ.
ورواه ابراهيم بن طهمان عن سليمان الشيباني عن أبي حصين. اهـ.
وخلف بن خليفة عن أبي مالك الأشجعي عن أبي حصين. اهـ.
ورواه زائد واسرائيل عن أبي حصين.
أنبأ عَبد اللهِ بن محمد أنبأنا عَبد اللهِ بن محمد بن زكرياء أنبأنا محمد بن بكير حَدَّثنا خلف بن خليفة الحديث عنه. اهـ.
110 أخبرنا خيثمة ومحمد بن علي القطان قالا حَدَّثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة حَدَّثنا عبيدالله بن موسى حَدَّثنا اسرائيل عن أبي حصين عن الأسود بن هلال عن معاذ بن جبل قال كنت ردف النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا معاذ أتدري ما حق الله على العباد وما حق العباد على الله قلت الله ورسوله أعلم قال فإن حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا وحق العباد على الله إذا فعلوا ذلك أن لا يعذبهم.
قال أبو حصين قلت للأسود بن هلال أنت سمعت معاذا قال نعم. اهـ.
رواه إسماعيل بن جعفر عن اسرائيل.
وروى هذا الحديث عبدالملك بن عمير عن ابن أبي ليلى عن معاذ وعنه

مشهور ولا يصح سماع ابن أبي ليلى من معاذ. اهـ.
111 أنبأنا أحمد بن محمد بن زياد حَدَّثنا الحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني حَدَّثنا سفيان بن عيينة وأنبأنا أحمد بن عَبد اللهِ بن الحسن المصري حَدَّثنا عَبد اللهِ بن أحمد بن حنبل حَدَّثنا أبي ومحمد بن عباد وأبو خيثمة زهير بن حرب وأنبأنا خيثمة حَدَّثنا أبو يحيى بن أبي مسرة حَدَّثنا الحميدي قالوا أنبأنا سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار سمع جابر بن عَبد اللهِ يقول أنبأني من سمع معاذ بن جبل حين حضرته الوفاة قال

أكشفوا عني سجف القبة حتى أخبركم بحديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يمنعني أن أحدثكموه إلا أن تتكلوا سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من شهد أن لا إله إلا الله مخلصا من قلبه لم تمسه النار. اهـ.
112 وأنبأنا علي بن محمد حَدَّثنا معاذ بن المثنى حَدَّثنا سعيد بن سليمان حَدَّثنا سعيد بن زيد عن عمرو بن دينار عن جابر عن معاذ أنه قال في مرضه الذي توفي فيه لولا أن تتكلوا لحدثتكم حديثا سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات وفي قلبه لا إله إلا الله موقنا دخل الجنة. اهـ.
سعيد بن سليمان وسعيد بن زيد من رسم البخاري. اهـ.
113 وأنبأنا حمزة بن محمد بن العباس ومحمد بن سعد والحسن بن الخضر قالوا حَدَّثنا أحمد بن شعيب النسائي حَدَّثنا محمد بن عبدالأعلى حَدَّثنا خالد بن الحارث حَدَّثنا حاتم وهو ابن أبي صغيرة عن عمرو بن دينار سمعت جابر بن عَبد اللهِ قال

لما حضر معاذ قال أرفعوا عني سجف هذه القبة فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من مات وهو يعبد الله لا يشرك به شيئا فله الجنة. اهـ.
وأنبأنا محمد بن عمر وأحمد بن عاصم قالا حَدَّثنا يعقوب بن اسحاق حَدَّثنا الأنصاري حَدَّثنا حاتم بإسناده وقال لما مرض معاذ مرضه الذي توفي فيه. اهـ.
وهذا اسناد صحيح اخرجه النسائي وهو ثابت على رسم الجماعة.
وقيل عن عمرو عن جابر شهدت معاذا وحديث ابن عيينة أولى. اهـ.
رواه صالح بن عمر وعبدالله بن بكر السهمي عن حاتم ورواه أيوب ويونس وحجاج الصواف وسهل بن أسلم عن حميد بن هلال عن هصان بن كاهن عن عبدالرحمن بن سمرة عن معاذ واستشهد به النسائي في عقب حديث جابر. اهـ.
وروى عبدالحميد بن جعفر عن صالح بن أبي عريب عن كثير بن مرة عن معاذ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة. اهـ.
سمعت أبا سعيد بن يونس يقول صالح بن أبي عريب مصري مشهور روى عنه الليث بن سعد وحيوة وابن لهيعة. اهـ.

114 أخبرنا أحمد بن سليمان بن أيوب بن حذلم حَدَّثنا أبو زرعة عبدالرحمن بن عمرو حَدَّثنا عَبد اللهِ بن الزبير الحميدي وأنبأنا حسان بن محمد حَدَّثنا ابراهيم بن إسحاق حَدَّثنا بشر بن الحكم أبو عبدالرحمن العبدي وأنبأنا محمد بن يعقوب النيسابوري حَدَّثنا أحمد بن سهل النيسابوري حَدَّثنا محمد بن يحيى بن أبي عمر قالوا أنبأنا عبدالعزيز بن محمد الدراودي عن يزيد بن عَبد اللهِ بن الهاد عن محمد بن ابراهيم بن الحارث عن عامر بن سعد عن العباس بن عبدالمطلب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ذاق طعم الإيمان من رضي الله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم رسولا قال الحميدي نبيا أو رسولا. اهـ.
115 أنبأنا محمد بن عَبد اللهِ بن أبي رجاء حَدَّثنا موسى بن هارون حَدَّثنا قتيبة بن سعيد حَدَّثنا الليث عن يزيد بن الهاد عن محمد بن ابراهيم عن عامر بن سعد عن العباس بن عبدالمطلب أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ذاق طعم الإيمان من رضي بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا. اهـ.
رواه ابن أبي حازم وسعيد بن سلمة وغيرهما عن ابن الهاد. اهـ.
هذا اسناد صحيح على رسم الجماعة أخرجه مسلم من هذا الوجه ولا علة له على رسمهم. اهـ. 28
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabelalekat.yoo7.com
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:04 pm

المنتدى : منتدى السادة الأشراف العقيليين عامة
 نسب العبداللات فى الأردن توثيق حاتم عبدالهادي





جمعية عرب العقيلات الخيرية 
تأسست عام 1920م 
لجنة تحقيق الأنساب 
القاهرة 

شهادة نسب 



تشهد جمعية عرب العقيلات العقيليين القرشيين الهاشميين بالقاهرة بأن عشيرة العبداللات هم من أولاد محمد بن عقيل بن أبى طالب القرشى الهاشمى . وهذا هو نسب السيد شريف النسب العقيلى / صالح سالم عبدالله العبداللات عمدة وشيخ وكبيرعشيرة العبداللات العقيليين القرشيين الهاشميين بعمان بالمملكة الأردنية الهاشمية تفصيلياً : 

صالح بن سالم بن عبدالله بن محمد بن عبدالله ( العبداللات ) بن عبدالله بن سحيم بن عبدالله بن حمدالرواف بن سلمي الأكبرالرواف بن حمد الرواف بن عبدالرحمن الرواف بن محمدالرواف بن أحمدالرواف بن عبدالرحمن الرواف بن أحمدالرواف بن عبدالرحمن الرواف بن خالدالمشتهر بالرواف بن علي بن محمد بن علي بن إبراهيم العلق بن علي بن إبراهيم دخنه بن عبدالله بن مسلم بن عبدالله الأحول المحدث الزينبي بن محمد بن عقيل بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ الهاشمي القرشي العقيلي . 


وهذه شهادة منا بذلك لتقديمها الى من يهمه الأمر


القاهرة فى : 1/1/ 2010م
رئيس الجمعية








( مصطفى على سالم العقيلى)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:06 pm

معلومات العضو
حاتم عبدالهادى



إحصائية العضو









 


 
المنتدى : منتدى السادة الأشراف العقيليين عامة
 مؤتمر جمعية عرب العقيلات بمصر ترحيباً بعشيرة العبداللات فى الأردن




مؤتمر جمعية عرب العقيلات بمصر ترحيباً بعشيرة العبداللات فى الأردن





قامت جمعية عرب العقيلات بالقاهرة باستضافة الحاج / صالح سالم العبداللات شيخ وعميد وعمدة العبداللات بالمملكة الأردنية الهاشمية ومعه أ / صالح أيمن صالح العبداللات وكان فى استقبالهم أ / مصطفى على سالم العقيلى رئيس الجمعية ، كما كان فى شرف استقبالهم مجلس ادارة جمعية عرب العقيليون العقيلات بالقاهرة ، وقد حضر المؤتمر السادة العقيليون فى الشرقية منهم السيد العقيلى والسادة العقيليون فى ميت غمر ومنهم أ / حمدى العقيلى ووفد من العقيليين هناك كما حضر من المنيا ومن صعيد مصر ومن شمال وجنوب سيناء للترحيب بضيف العقيليين فى مصر وقد أقامت جمعية عرب العقيلات حفل غذاء تخللته كلمات ترحيب وتعارف وقد حضرت الحفل بدعوة من أ / صالح أيمن العبداللات وجده وتم تكليفى للذهاب للمملكة العربية السعودية لتوثيق شهادة النسب المعتمدة من الجمعية وختمها بخاتم مجمع الأنساب العقيليين بالمملكة العربية السعودية وتصديق علامة الجزيرة الشيخ / أحمد بن على الراجحى على شهادة النسب والمشجرة المعتمدة . 

مرحبا بالعبداللات فى الديار المصرية ..... ومن هنا هذه دعوة للعقيليين فى السعودية للاتصال بى ،لأننى بصدد القدوم للأراضى السعودية خلال الأسابيع القادمة ، وأرجو أن يتم الاتصال بى من الأخوة السعوديين لأشرف بزيارتهم فى المملكة العربية السعودية .





فى انتظار الرد ... و تزويدى بهواتفكم ، ومخاطبتى على هاتفى

مع خالص محبتى.

المؤرخ / حاتم عبدالهادى السيد

0119629883+002

hatem_20083@yahoo.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:08 pm

     جمعيةعرب العقيلات بالقاهرة باستضافة الحاج / صالح سالم العبداللات شيخ وعميد وعمدة العبداللات بالمملكة الأردنية الهاشمية ومعه أ / صالح أيمن صالح العبداللات وكان فى استقبالهم أ / مصطفى على سالم العقيلى رئيس الجمعية ، كما كان فى شرف استقبالهم مجلس ادارة جمعية عرب العقيليون العقيلات بالقاهرة ، وقد حضر المؤتمر السادة العقيليون فى الشرقية منهم السيد العقيلى والسادة العقيليون فى ميت غمر ومنهم أ / حمدى العقيلى ووفد من العقيليين هناك كما حضر من المنيا ومن صعيد مصر ومن شمال وجنوب سيناء للترحيب بضيف العقيليين فى مصر وقد أقامت جمعية عرب العقيلات حفل غذاء تخللته كلمات ترحيب وتعارف وقد حضرت الحفل بدعوة من أ / صالح أيمن العبداللات وجده وتم تكليفى للذهاب للمملكة العربية السعودية لتوثيق شهادة النسب المعتمدة من الجمعية وختمها بخاتم مجمع الأنساب العقيليين بالمملكة العربية السعودية وتصديق علامة الجزيرة الشيخ / أحمد بن على الراجحى على شهادة النسب والمشجرة المعتمدة . 

مرحبا بالعبداللات فى الديار المصرية ..... ومن هنا هذه دعوة للعقيليين فى السعودية للاتصال بى ،لأننى بصدد القدوم للأراضى السعودية خلال الأسابيع القادمة ، وأرجو أن يتم الاتصال بى من الأخوة السعوديين لأشرف بزيارتهم فى المملكة العربية السعودية .


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
بسم الله الرحمن الرحيم 
بشري عظيمة للمؤرخ العظيم حاتم عبد الهادي علي هذا العمل الجليل ، لم شمل جميع العقيليين في الاردن والشرقية وميت غمر علي انهم من اولاد العلق وهذا ادعاء باطل ليس لة اساس من الصحة ، ولو كان هناك بريق واحد من الامل في انتسابهم لاولاد العلق ما ذهب المؤرخ الكبير الي جمعية المقابر والافراح ليأخذ صك ووثيقة لتؤثيقهم في اولاد العلق............................................. .................................................. .................................................. .................................................. .....
سبحانة الله والحمد لله والله واكبر عليك ياحاتم عبد الهادي من اجل حفنة من المال تدخل نفسك النار وتنسب اناس ليس ابيهم عقيل بن ابي طالب ، القرأن والسنة لم تفلح مع نفسك الشريرة ، ارجع وعود الي رشدك قبل فوات الاوان .................................................. ............................
اما مصطفي علي سالم رئيس جمعية العقيلات فهو صنف نفسة انة من رجال النوبة وليس من قبيلة العليقات ، لانة لو كان فعلا من العليقات لتحري الدقة والخوف من الله ولكن للاسف الشديد فعل ما يفعلة تجار الانساب الذين نسمع بهم اليوم .................................................. ..............................
واما العبدلات فا بحثوا لكم عن نسب أخر ، رغم نسبكم واضح وجلي وقد تحدثنا عنة بأكثر من مشاركة ولكن الضلال والغي والبعد عن الاسلام يجعلكم مصرون علي هذا النسب .................................................. .................................................. ......
اما العقايلة في الشرقية فجدكم حاتم الطائي ونعم النسب 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:13 pm

حاتم عبدالهادى المنتدى : منتدى السادة الأشراف العقيليين عامة










وتم تكليفى للذهاب للمملكة العربية السعودية لتوثيق شهادة النسب المعتمدة من الجمعية وختمها بخاتم مجمع الأنساب العقيليين بالمملكة العربية السعودية وتصديق علامة الجزيرة الشيخ / أحمد بن على الراجحى على شهادة النسب والمشجرة المعتمدة .


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
بسم الله الرحمن الرحيم 
السيد الشيخ احمد بن علي العقيلي ادعو الله الا تكون فعلت واحدة مما طلبة حاتم عبد الهادي، لانها ستكون وعصمة عار طول الزمن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:17 pm

عشيرة الرياحنة العربية الاردنية
حول ما جاء بأصل عشيرة الرياحنة أنهم من افرع قبائل بني حميدة العربية الجذامية التي حددها اغلب الباحثين, سواء من السجلات العثمانية أو الوثائق التي وردت في بعض الكتب مثل (تاريخ شرق الاردن وعشائرها) لمؤلفه فريدريك بيك, وكتاب د.احمد عويدي العبادي, وكتاب تاريخ وادي الأردن والاغوار وقبائلها للشيخ الاستاذ عارف الرياحنة, وكتاب القضاء البدوي للدكتور محمد ابواحسان) حيث اتجه جميع الباحثين فى اتفاقهم على ان عشيرة الرياحنة هي احدى قبائل بني حميدة التى خرجت من الجزيرة العربية من شمالي الحجاز, ويرى المؤرخين والمختصون فى تصنيف الأنساب - أنهم يعودوا الى جدهم بني ريحان الحميدي – من بني حميدة بالكرك. وسميت العشيرة باسم الرياحنة نسبة الى ريحان الحميدي زعيم عشيرة الرياحنة.

ويذكر الكولونيل فريدريك ج. بيك في كتابه ان قبائل بني حميدة عربية جذامية ويرجعون بجدورهم الى احد بطون "هلبا بن سويد بن زيد بن حرام من جذام". وبنو حميدة ارتحلوا الى شرق الاردن من وادي السياح في شمال الحجاز الى الكرك, ثم ارتحل قسم منهم الى البلقاء ومأدبا ثم انتقل جزء منهم الى شمال الاردن. وقبائل بني حميدة شارك أجدادهم في المعركتين. وايضا شاركوا في التمرد ضد الأتراك في عام 1887م وفي عام 1910م. 

كان الشيخ ريحان الحميدي وعشيرته تقيم في عدة قرى بالجنوب هي (أم ترابا وتل عالية والمغير, ولواء فقوع, وعلى ضفاف جبال الموجب غرب الكرك وأراضي بن طريف ألحميدي).
والشيخ ريحان الحميدي, له اخ اصغر منه هو "سكر الحميدي" جد عشيرة الرواحنة المستقرة حالياً في لواء ذيبان بمحافظة مأدبا. وشيخهم جميل داؤد باشا الرواحنة. وتتفرع الرواحنة الى عدة حمايل (الرشود والصباح والذياب) وعشيرة الرواحنة عشيرة مهمة وكبيرة في لواء ذيبان, وابنائها أهل كرم واخلاق ونخوة.
لقد حصل خلاف بين الأخوين ريحان وسكر وابنائهم. نتيجة هذا الخلاف قررالاخ الاكبر ريحان الحميدي مغادرة المنطقة وصديقه ياسين العطيوي عام 1806م, والهجرة الى شمال وادي الاردن.
استقر الشيخ ريحان الحميدي وجماعته في شمال وادي الأردن على ضفة نهر الأردن الشرقية في المشارع وتل الاربعين وسيل الحمة وطبقة فحل. وبسطوا نفوذهم على بلدة المشارع والاراضي الزراعية المجاورة. ولحقت بهم عشائر اخرى منهم عشيرة الكفارنة والقويسم والدعوم والخشان وابوازبيد . وتزعم العشيرة فيما بعد الشيخ سليمان ثم الشيخ محمد بن سليمان بن عبدالله بن ريحان الحميدي.

في عام 1842م. ولد الشيخ محمد بن سليمان بن عبدالله بن سليمان بن احمد بن ريحان الحميدي. في بلدة المشارع بالاغوار الشمالية. حيث كان احد رجالات الحركة الوطنية الاردنية التي كان لها دورهام في مختلف القضايا العربية في بداية القرن العشرين. كان هو وابناء العشيرة من المبادرين الى دعم الثورة العربية ضد حكومة حزب الاتحاد والترقي, التي كان قادتها من اليهود. حيث شاركوا مع جيش الثورة العربية الكبرى. كما وان الشيخ محمد الرياحنة وبعض فرسان العشيرة وبرفقة شيوخ ورجالات وفرسان العشائرالاخرى في المنطقة قد توجهوا الى القدس للمشاركة في ثورة البراق حينها. وفي عام 1967 توفي الشيخ محمد بن سليمان الرياحنة وشارك في جنازته الآلاف من وجهاء ومشايخ وابناء العشائر الأردنية.
وحسب وثائق وزارة الداخلية بعهد الدولة العثمانية آنذاك ان الشيخ سليمان عبدالله بن ريحان الرياحنة الحميدي كان عميد عشيرة الرياحنة المعتمد بسجلاتهم. وفيما بعد اصبح الشيخ محمد سليمان الرياحنة زعيم الرياحنة, وقاضي العشائر.

وتنقسم عشيرة الرياحنة الى عدة بطون: (العبدالات والعطيوي والعجاينة وال سليمان).

العبدالات: تنقسم الى عدة حمايل (الخلف والسمران والعوض والفياض) وشيخهم حينها المرحوم حسن ابراهيم سليمان الرياحنة.
العطيوي: وتنقسم الى (المفضي والعاصي) ويمثلهم الشيخ حمدان علي حمد العاصي وهم يرجعون الى جدهم ياسين العطيوي.
العجاينة: يمثلهم الشيخ حسين محمد عبدالله ابوعجين وخليل ابراهيم العايش.

اغلب تواجد (عائلة الرياحنة) بالأردن هو في (محافظة اربد منطقة الأغوار الشمالية وابرز معاقلهم هي طبقة فحل والمشارع وغورأبي عبيدة والمرزة ووادي اليابس وسيل الحمة ووادي الجرم), وكذلك في مناطق متعددة من اربد والشونة والاغوار والكرك والبلقاء, ويبلغ تعداد أفراد عشيرة الرياحنة حتى عام 2008 حوالي 28 ألف نسمة. منتشرين بمختلف المناطق بالأردن. ومنهم من تطور وسكن بالمدن ومنهم من بقي بحالة البداوة برعي الأغنام وفلاحة الأرض.
يعمل اغلب أبنائها بالزراعة والوظائف الحكومية العسكرية والمدنية. وبعضهم هجروا الزراعة وانتقلوا الى العمل بالمدن الرئيسية وبعضهم سافر للعمل بدول الخليج ودول أوروبا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر



عدد المساهمات : 1144
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الأحد مارس 05, 2017 3:21 pm

09-25-2010, 01:42 PM
عائلة السلايمه فى سيناء بين مطرقة التحليل وسنديان التضليل
---------------- أحمد ابوحج / باحث فى التراث 
-------
كتاب جديد صدر فى الأسواق مؤخراَ لمؤلفi ال......... ؟ حاتم عبد الهادى السيد الذى يدعى أنه الأمين العام لرابطة الأدباء العرب فى سلسله ثقافيه تصدر عن هذه الرابطه المذعومه التى لم تُشهر رسمياَ ولم يكون لها وجدود إلا على اوراق المؤلف فقط وهذه الرابطه من إختراعه هو شخصياَ ويدّعى انها مُشهره وهذه مخالفه يحاسب عليها القانون . لكن ليس هذا هو ماأريد توضيحه هنا عزيزى القارىْ المحترم .
الكتاب المراد تحليله هو كتاب عائلة السلايمه فى سيناء وماجاء به من أخطاء تاريخيه وثوابت غيرها الكاتب من وحى خياله هو سامحه الله من الممكن أن تؤجج نار الفتنه بين القبائل وخاصة بين قبيله الفواخريه مجتمعه جميعها القبيلة العقبيه الجذاميه التى اصلها ثابت وجذورها ضاربه فى عمق العراقه والتاريخ . والفتنه نائمه لعن الله من أيقظها وأجج نارها . 
الكتاب من مائه وخمسون صفحه من الحجم المتوسط صدر عن دار الإسلام للطباعه والنشر فى اربعة فصول كل فصل يتحدث عن خاصيه منفصله عن سابقتها ففى الفصل الأول يتحدث عن جغرافية شبة الجزيرة العربيه ومنازل قبيلة بنى سليم العدنانيه , أما الفصل الثانى يتطرق فيه الكاتب الى تاريخ قبيلة بنى سليم العدنانيه القبيلة العريقه نسباَ وحسباَ , وفى الفصل الثالث يوضح خريطة شبه جزيرة سيناء الموقع والمكان . وفى الفصل الرابع والآخير ولج بنا الكاتب على عائلة السلايمه فى العريش وجميعنا يعرف من هم عائلة السلايمه الفخارنه فى العريش الناس الطيبين المحترمين الذين يتصفون بالطيبه وحسن الخلق معظمهم كذلك يتصفون بالأخلاق الحسنه . وهم من العائلات التى ذكرهم المؤرخ الضابط التركى نعوم شقير فى كتابه تاريخ سيناء وجغرافيتها . حيث قال عنهم ان عائلة السلايمه من مهاجرين الخليج ونحن نعرف أن المؤرخ نعوم شقير لم يأت بهذه المعلومات من تلقاء نفسه بل اخذها على لسان كبار السلايمه أنفسهم فى ذلك الحين . وهو زمن تأليفه تاريخ سيناء وجغرافيتها عام 1906 م برغم أن حاتم يرد على نعوم شقير فى كتابه الجديد ويقول كلام نعوم شقير خطأ فادح . تصور معى أخى القارىْ عندما يرد كاتب محدث مثل هذا الحاتم على مؤرخ معروف بحجم نعوم شقير والذى نقلت عنه جميع المصادر التاريخيه التى تخص سيناء بما فيها موسوعة القبائل العربيه للكاتب محمد سليمان الطيب اخذ عنه ونقل كذلك وحاتم نقل عنه ايضا الكثير . الم يكن هذا هو الإفلاس بعينه من هذا الحاتم ؟؟ . ناهيك عن الأخطاء التى وردت فى الكتاب معظمها تؤدى الى أشعال نار فتنه قبليه بين الناس . 
لاأدرى لماذا يتهكم هذا الحاتم على مؤرخ ترك لنا كنز من المعلومات عن سيناء جذاه الله على علمه الذى لاينقطع . أقصد نعوم شقير صاحب تاريخ سيناء . 
برغم أن كبار عائلة السلايمه هم أنفسهم الذين أمدوا نعوم شقير بوثائقهم ومعلوماتهم التى تؤكد صدق كلام المؤرخ العظيم نعوم شقير . هذه واحده 
أنا هنا ليس بصدد الحديث عن عائلة السلايمه الطيبين كعائله وانما هنا جئت لأرد على ماكتبه هذا الحاتم فى كتابه الذى عنون له ( عائلة السلايمه فى سيناء ) وزج بهذه العائلة الطيبه فى خضم البحار المتلاطمه الأمواج التى سوف يبحر فيها هو بشراع الندامه . 
وإستغربت غرابه شديدة من أسلوبه الفج فى معلوماته المغلوطه التى كتبها عن قبيلة الفواخريه فى صفحتى 97 ,97 حينما قال اراد غطاس أغا واغا هذا جد أولاد سليمان وجد عائلة الخليلى حيث كان حاكما لقلعة العريش فى عهد الدولة التركيه ( العثمانيين الأتراك) اراد غطاس اغا أن يبطش بالفواخريه ويذبحهم فى قلعة العريش وفر كثيرا من الفواخريه الى فلسطين حيث جاء رجل من عائلة السلايمه ليحذر الفواخريه من بطش الحاكم غطاس اغا الظالم فأصبح الفضل للسلايمه على الفواخريه وأعتبرها حاتم حسنى من عائلته على الفواخريه وصنع منها تاريخ للسلايمه على حساب الفواخريه . وكأن الحاكم أغا أعطى سره الى الرجل اللى من السلايمه وقال له أنه سيذبح الفواخريه والرجل بدوره حذر الفواخريه من البطش والخطر المحدق تصور معى يااخى 
إن هذا الكلام لم نسمعه طوال حياتنا من أى احد سواء من الفواخريه أو من خارجها ولم نقرأه فى كتاب ولا فى وثيقه ابداَ . 
ولا أدرى من أين جاء به هذا الحاتم وطاله خياله العبثى بإسلوبه الملتوى ظناَ منه أنه لم يقع تحت طائلة المراقبه والتمحيص . 
وهذا الكلام العبثى مردود عليه بالطبع .
اقول يااخى أتقى الله فى قلمك وفى كتاباتك واسلوبك الملتوى الذى لاتجنى منه إلا ثمار الفتنه وكره الناس , ونقمة رب الناس , من جراء تزييف التاريخ وتغيير الحقائق مقابل حفنه من الدراهم المعدوده .
اما عن الفواخريه فهم سلالة قبيله عريقه جاءوا من شمال الجزيرة العربيه من مناطق مضاربهم الأصليه ثم جاءوا الى شرق الأردن واستقروا بها وهم فرسان ابناء فرسان من اصل أكبر واعرق القبائل العربيه التى أمتدت ديرتها من شاما الى داما وهى قبيلة بنى عقبه الجذاميه العريقه وهم من العمرو اصلاَ وبنى عقبه نسباَ , ألا تعرف أن اجداد الفواخريه هم ابناء الأمير داوود بن ثبيت العمروالعقبى الذين سكنوا العريش واستقروا جوار قلعتها الموجوده الآن فى حى الفواخريه فى زمن الدوله العثمانيه واقاموا جوار حاكم القلعه ؟. الم تعرف أن الحاكم غطاس أغا نفسه كان يعمل الف حساب الى بدران ابن على بن محمد ابن على الفواخيرى ابن الأمير داوود بن ثبيت العمرو العقبى والجميع يعرف القصه الشهيره التى توارثناها كابر عن كابر أن بدران اشهر سيفه فى وجه غطاس أغا متحدياَ اياه وفرض عليه أن يعفى عن ابناء عمه وهم ( عائلة الخليلى )
( الخليليه ) الذين كان يضمر لهم الشر وذبحهم فى القلعه وهم ابناء عمومته بعد فرارهم الى الخليل وعودتهم مره آخرى ياحاتم . بعد أن كانوا على خلاف معه وبدران هذا هو الذى عقد الصلح بين الحاكم وابناء عمومته الخليليه وذبح لهم واكرمهم فى ضيافة الفواخريه لأنه كان كبير الفواخريه فى وقتها . 
لماذا تغير وتبدل وتزور الحقائق وتلفق المعلومات اتريد ان تشعل نار الفتنه من جديد بين القبائل فى سيناء . كما فعلت فى السعوديه والأردن بكتاباتك المشؤمه . 
اقول لك أن الفواخريه كانوا لايخشون الحاكم ولا من هو اعلى من الحاكم فى وقت كلامك المزعوم وبعده طبعاَ . 
وبناءاَ عليه اقول لك إذا كنت أدعيت هذا الكلام سواء بقصد أو دون قصد فأنت مخطأ ولانقبل منك اعتذار والفواخريه لهم كلام معك أما ردى فى المقاله هذه ماهو إلا لتوضيح الحقائق التى أنت أجبرتنى عليها . 
فإذا كان الكلام بقصد منك فهذه مصيبه وإذا كان بدون قصد فالمصيبه اكبر ووبال هذا الكلام عليك راجع . 
آلا تعلم أن الفواخريه هم الذين آووكم أنتم واحلافكم فى شياختهم وهؤلاء هم الأحلاف الذين يطلق عليهم العائلات الصغرى فى العريش والذين يطلقون عليهم الحلفاء يااخى وانت منهم بالطبع . فى وقت كنتم تعيشون تحت خيمة الفواخريه أنتم وغيركم يااخى .
آلا تتذكر فضل الفواخريه عليكم فى عام 1991 م أثناء أنتخابات مجلس الشعب فى زمن النائب الفواخيرى الفذ محمد سليمان إجمعان القصلى ابن الفواخريه عندما اعطت الفواخريه للسلايمه 9000 آلاف صوت إنتخابى لمرشكم رشدى غانم وهى المره الوحيده فى تاريخ السلايمه الذى يترشح منهم مرشح وحصل على اصوات الفواخريه مقابل 100 صوت من عائلتك للقصلى وسجلات الأنتخابات تؤكد صدق كلامى يا عزيزى وراجع النتيجه فى سجلات جداول الأنتخابات على مهلك وهذا التاريخ لاينسى من حساباتنا فى ذكرى مهازلها انتم سببها . 
الكلام فى هذا الموضوع لانريد أن نتحدث فيه ولكنكم أجبرتومنا عليه أنتم . 
أنسيت ياحاتم أن الفواخريه هم الذين أمدوك بالمال لطبع كتابك أعلام سيناء واعطوك بيانات جمعتها لك أنا بنفسى عن الفواخريه ورموزها وعواقلها ولم تعطينى حقى الآدبى فى كتاب أعلام سيناء .
وهم اصحاب فضل عليك الى أن تقوم الساعه هذا هو ردى عليك فى هذه الجذئيه التى تخص الفواخريه اسيادك . 
اما ردى علمياَ على كتابك عن السلايمه عائلتك العائله الطيبه التى نسبتها أنت الى بنى سليم القبيله العدنانيه العريقه فهذا هو قولى لك ياحوته لأننى اريد أن أدلعك :
يقول النبى صلى الله عليه وسلم ملعون من أنتسب الى غير ابيه . صدق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم . 
وها أنت تنسب عائلة السلايمه بالعريش الى بنى سليم فتارة تقول السلايمه عائلة وتارة تقول قبيلة وتارة آخرى لاتدرى ماذا تقول . ارحم نفسك أنت أكدت لى بهذا الأدعاء أنك تجهل المعرفه ولم تستطع التفرقه بين القبيله والشعب والعشيره والبطن والفخذ والعائله . وهذه هى مصيبه آخرى صدرت منك دون ان تعلم وتدرى . 
لأننى تأكدت من أن السلايمه بالعريش ليس من بنى سليم وهذا كلام ابناء بنى سليم أنفسهم الموجودين فى الشرقيه بجمهورية مصر العربيه . حيث قالوا لى أن اجداد بنى سليم لم يستقروا فى العريش ولم يسكنوا سيناء ابدا ولم يأتوا الى سيناء اصلا . ولو كنتم من بنى سليم لعرفوكم وعرفتموهم طالما هم موجودين فى مصر منذ العهد الفاطمى . 
أتريد أن تصنع لعائلتك تاريخ على حساب قبائل عربيه كبيرة وعريقه مثل بنى سليم العدنانيين . وانتم السلايمه فى العريش لاتربطكم بالبداوه علاقه وليس لكم جذور بدويه كما تدعى أنت هذا لأن المثقفين فى سيناء يعرفون من هى القبائل التى جاءت من الجزيرة العربيه واستقرت فى سيناء .
وانت قلت ايضا وقولك المزعوم فى كتابك صفحة 93 أن العائله وتقصد عائلتك بالطبع قد نزحت وقد هنا تفيد التشكيك وعدم صدق القول وجذم الكلام .
قد نزحت العائله على اقل تقدير الى سيناء آبان الفتح الإسلامى لمصر فى زمن دخول القائد عمرو بن العاص لسيناء فى عهد الخليفة عمر بن الخطاب بالله عليك أنت غير منتبه الى هذا الخطأ والخطأ الفادح جداَ فى رصد التاريخ الذى وقعت فيه بأسلوبك الفج الذى تستخف به بعقول المثقفين وعدم إحترام عقليه القارىء المحترم .
فعليه اقول انا :
إذا كان جدكم جاء مع القائد عمرو بن العاص فى زمن الفتوحات الإسلاميه منذ أكثر من 1000 سنه فى خلافة عمر بن الخطاب رضى الله عنه وأرضاه أمير المؤمنين وقتها . إذن تاريخكم فى العريش قديم جدا وعلى اقل تقدير ولو أفترضنا جدلاَ أن جدكم هو الذى أستقر فى العريش وأنجب لكان ذريته الآن تفوق الآف مؤلفه من الخلف والذريه وأصبحتم بهذا أكبر عائله فى مصر عموما وليس فى سيناء فحسب وما كنا قلنا عليكم عائله بهذا سوف يطلقون عليكم قبيله . وعلى حد تعبيرك انكم موجودين قبل هذا التاريخ وانت تقول أن لكم فى العريش الف وثلمائه وواحد وعشرين سنه ( 1321 ) سنه على حسب قولك انكم جئتم الى العريش عام 109 هجريه تحديدا . 
طبعا كلام تخريف وكلام ليس عليه دليل وليس به توثيق ومعلومات اكيده طالما أن الكتابه جاءت لغرض دنيوى يخدم هدف الكاتب فقط وهنا الطامه الكبرى الذى وقع فيها هذا الحاتم . 
الكلام فى هذا الكتاب كثير والخطاء اكثر وهو يظن أنه رفع شأن هذه العائله بهذا الكتيب المشؤم ولكنه ظلم العائله الطيبه بالطبع . 
برغم أن هذا الكتيب ملىء بالأخطاء التاريخيه والرويات والقصص الوهميه التى تشين نار جامها على القبائل وتستهين بالعائلات الآخرى فى العريش كالفواخريه مثلاَ الذى كتب عنهم فى كتابه هذا وأخطأ فى حقهم وأنا اقول ان عائلة السلايمه الفخارنه بريئين من كتابات حاتم وهو غير مفوض بالكتابه عنهم كما عرفت أنه ليس ممثلاَ للعائله ابدا وهم محجمون عن شراء هذا الكتاب الذى طرحه فى السوق للربح والتجاره وليس لكتابة التاريخ والحفاظ على العائله الكريمه . فبهذا هو ظلم نفسه اولا وظلم عائلته الطيبه ثانيا وظلم التاريخ كذلك . اما بالنسبه الى الأخطاء كثيره وانا اكتفيت ببعضها فقط وسوف أتطرق الى بعض منها إذا ُطُُلب منى ذلك فى مقاله آخرى. 

والان يدعي انة حسيني علوي اتقي الله (( يا خاتم ............ ))


هدانا الله الى مايحبه ويرضاه وهونعم المولى ونعم النصير وفى آخر كلامى أدعوا الى من زل وضل بالهدايه . 
وفقكم الله جميعاَ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو عبد الرحمن العقيلى



عدد المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 25/11/2014

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الجمعة مارس 10, 2017 7:48 am

عشيرة العقايلة, نسب عشيرة العقايلة, اصول عشيرة العقايلة,



عشيرة العقايلة (معان)
يوردُ كتاب (قاموس العشائر في الاردن وفلسطين) لمؤلفه الباحث حنا عمَّاري أسماء ثلاث عشائر أردنية تحمل اسم العقايلة واسمي عشيرتين فلسطينيتين تحملان نفس الاسم .
عشائر العقايلة الاردنية هي:


1- عشيرة العقايلة المعانية (معان الحجازية ) ويعودونَ بجذورهم الى قبيلة بني سليم وهم أبناء سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان  جد العرب العدنانية, ويوردُ عمَّاري رواية أخرى تردُّ العقايلة الى قبيلة بني حميدة, وينقلُ رواية تقول إنَّ أصلهم من بيت لحم, ولكنه لا يجزم اي الروايات هي الأرجح, كما يشيرُ الى أن عشيرة العقايلة في العريش هم من  اقارب عقايلة معان, ويذكر أنَّ آل التلهوني هم من العقايلة .


2- عشيرة العقايلة في بلدة كفر الماء في شمال الاردن وأصلهم من بلدة تُبنه في الكورة, وهم فرع من عشيرة بني ياسين .


3- عشيرة العقايلة في مريجمة الحماد وزينب في منطقة مادبا وهم من عشيرة الجحاوشة من الغبين من الطوقة من قبيلة بني صخر .
ا

اما عشيرتا العقايلة في فلسطين فهما :
1- عشيرة العقايلة من عشيرة الدقس من قبيلة الجبارات في منطقة غزة .
2- عشيرة العقايلة في الفالوجة بفلسطين .
ويشيرُ عمَّاري إلى أنَّ عشيرة العقايلة تلتقي مع العديد من عشائر معان في تجمع عشائر الكراشين دون ان يكون بين هذه العشائر صلات قرابة ولكنها تحالفت مع  بعضها وهذه العشائر هي : الهلالات والحوارين وعيال المرعي وعيال راضي والصلاحات والعقايلة والطلاحنه والعبيد وأبو درويش .
ويذكرُ عمَّاري أنَّ عشيرة آل التلهوني من العقايلة من قيس بن عيلان ,وأنَّ أصولهم تنحدرُ من عشائر ترهونة التي يذكر كتيِّب (عشائر معان دراسة مقارنة تعتمد  على السجلات العثمانية) لمؤلفه الدكتور سعد أبو ديِّة الفناطسة أنها تقطن في الصحراء الغربية وصحراء ليبيا حيث توجد منطقة تُعرف باسم ترهونة.
ويشيرُ الأديب المؤرِّخُ روكس بن زائد العُزيزي إلى أن عقايلة معان هم غير عقايلة مصر, ونقلَ العُزيزي عن بعض أنباء العقايلة قولَ بعضهم إنهم من بيت لحم وقولا آخر إنهم من بني حميده.
ويُعزِّزُ الدكتور سعد أبو ديه في كتاب (معان- دراسة في الموقع) الرواية التي تردُّ العقايلة الى قبيلة بني سليم بن منصور ,ويشيرُ إلى أنهم يلتقون في هذا النسب مع عقايلة العريش, ويشير  الى عشيرة آل التلهوني بالعبارة التالية: هم من ترهونة - كعوب- سليم بن منصور. 
ويشيرُ كتابُ (تاريخ مدينة الرمثا ولوائها) لمؤلفه الباحث فاروق نواف سريحين إلى أن عشيرة العواقلة في الرمثا تعود بجذورها إلى عشيرة العقايلة المعانية إحدى فرق الكراشنة (الكراشين) من عشائر معان.
وتعتبرُ عشيرة (آل التلهوني) من عشائر ما يُسمَّى بمعان الحجازية, وتلتقي مع عشيرتي عرار والعقايلة في التجمُّع الأم المُسمَّى بعشيرة العقايلة.
أمَّا سبب تسمية أحد أجزاء معان بمعان الحجازية فتقولُ إحدى الروايات إنَّ السلطان سليمان القانوني نجل السلطان العثماني سليم الذي ادخل البلاد العربية تحت مظلة الدولة العثمانية في عام 1516م بنى حصناً في معان لتأمين طريق الحج, أوكلَ إلى شقيقين من أهالي وادي موسى مهمة حماية الحصن, وكان أحدهما يُسمَّى محمود والآخر يُسمَّى أحمد, ولم يلبث أن دبَّ الخلافُ بين الشقيقين فرحلَ أحمدُ عائداً إلى وادي موسى, ولكن سرعان ما عاد إلى معان ليطردَ شقيقه من الحصن وأخذَ يستقرُّ مع أعقابه في منطقةٍ حملت اسمَ معان الحجازية, بينما استقرَّ أعقابُ محمود في منطقة أخرى حملت اسمَ معان الشامية.
ويذكرُ كُتيِّب ز عشائر معان دراسة مقارنة تعتمد على السجلات العثمانية ز لمؤلفه الدكتور سعدأبو ديَّة الفناطسة أن عشيرة العقايلة (عقيلي) تضمُّ أل عرار (عراري) ,وعيال سليمان , والتلاهنة (آل التلهوني) , وآل سكَّر , ويرجِّحُ أبو دية أن العقايلة ينحدرون من عقيل , وأن العقيليين من جذام من كهلان .
ويذكرُ الدكتور أبو ديَّة أنَّ وثائق السجلات الشرعية العثمانية تعزِّزُ رواية ارتباط التلاهنة وآل عرار بعشيرة العقايلة , فيشير إلى وثيقةٍ تخصُّ خليل أفندي ابن المرحوم الحاج علي التلهوني العقايلة , وإلى وثيقةٍ تخصُّ سليمان بن أحمد عرار العقايلة, وإلى وثيقة تخصُّ الحاج عبدالله بن محمد سكر العقايلة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو عبد الرحمن العقيلى



عدد المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 25/11/2014

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الجمعة مارس 10, 2017 8:02 am


عشائر الجبارات

--------------------------------------------------------------------------------


1) عشيرة الدقس : مشيختها في ((آل الدقس)) جدهم يدعى ((زاهر)) جائوا من الحجاز مع الفتوحات الاسلامية وسمهم(الباب) اراصيهم وادي الحسي , وهذه العشيرة تتالف من "اولاد عيد , العمور , العقايلة , المناصرة"

--------------------------------------------------------------------------------

2) عشيرة ابوجابر : مشيختها في ((آل ابي جابر)) جدهم يدعى (عراب) وهو اخو زاهر وسمهم(الباب والشاهد) ومنازلهم قرب تل ابوجابر وهذه العشيرة تتالف من" ابوجرار , المكحل , الهضابين , اولاد حسين , هاجر"

--------------------------------------------------------------------------------

3)عشيرة ابورواع : مشيختهم في "آل ابي رواع" جدهم يدعى ((خلاوي)) وهو اخو زاهر وعراب وسمهم(الباب) مساكنهم وادي الحسي وهذه العشيرة تتالف من "ابوراع وانضم تحت لوائها عائلة البراج وعائلة الشافعي واتحدوا معهم".


--------------------------------------------------------------------------------

4) عشيرة المشارفة : مشيختها في "ابن مشرف" جدهم يدعى ((فقير)) وهو الاخ الرابع الى(زاهر وخلاوي وعراب) وسمهم(الباب والشاهد) وتتالف هذه العشيرة من "الربيلات , الزريقات , ابوخوصة , ابوجبلة , الراجودي , والنوجي".

--------------------------------------------------------------------------------

5) عشيرة الحسنات : مشيختها في "آل ابن صباح" جدهم هو نفس جد عشيرة المشارفة(( فقير)) وسمهم الباب والشاهد منازلهم تل النجيلة وهذه العشيرة تتالف من" الصبايحة , العوادرة"

--------------------------------------------------------------------------------

6) عشيرة الرتيمات :تعود بنسها الى "شمر" وتلتقي مع عشيرة الرماصين في جد واحد ورحلتهم واحدة ووسم مواشيهم واحد هو(الثلاث مطارق)).ولهذه العشيرة في العصور الغابرة تاريخ عريق اثناء تنقلهم في الجزيرة العربية و الكوفة والموصل والبحرين و بلاد الفرات وفي فلسطين.ومن اراضي هذه العشيرة (السكرية , طور الهبور , ام مطيرة , ام نفسية , ام مطاوع , السطح وغيرها من الارضي).وتتالف من الفصائل التالية" الصويحة , الحلاف , العايد , الرزقات , الزيود , الرواجفة ".

--------------------------------------------------------------------------------


7) عشيرة السواركة : مشيختها في "ابن رفيع" ويعودون بنسبهم الى الصحابي الجليل(عكاشة) بن محض بن حرثان بن اسد الذي ينتهي نسبه بالعرب العدنانية , مساكنهم قعر وادي الحسي وسمهم (المطرق والشاهد).وتتالف هذه العشيرة من " ابن رفيع , الوغمان , المنابعة , الجعافرة , العبيدات , النميلات , المحاسنة".


--------------------------------------------------------------------------------


8-عشيرة الوحيدات : مشيختها في"الوحيدات" يقال انهم وحيدات الترابين من اصل واحد مستدلين بذلك على ان وسمهم واحد ويتزاوجون معهم ويعودون بنسبهم الى قبيلة (قريش) وسموا بهذا الاسم لان اجدادهم الاولين كانوا يخلقون واحد من الابناء الذكور.مساكنهم (وادي الندى) وتتالف هذه العشيرة من " النياهين , اولاد سعود , العنيد , القطاوي".


--------------------------------------------------------------------------------


9) عشيرة القلازين : مشيختها في " ابن ثابت" يقلون انهم قريشون وجائوا من مكة المكرمة ونزلوا (الميشة) قرب غزة وفي حرابة (عودة وعامر) الشير عند عرب بئر السبع والتي استمرت ربع قرن انقسمت هذه العشيرة الى قسمين انضم تحت لواء قبيلة الجبارات والقسم الاخر انضم تحت لواء قبيلة التياهى وسمهم(المحجن).مساكنهم في المرشان , التحايير.وتتالف هذه العيرة من "الثواتة , ابو تريان , الشغيبات".

--------------------------------------------------------------------------------


10) عشيرة الولايدة : مشيختها في "ابي سلعة" ويعودون بنسبهم (خالد بن الوليد) ويايدون زعمهم هذا بدليل نخوتهم"جدنا خالد".وسمهم (الباب مع مطرق).مساكنهم وادي الحسي.وتتالف هذه العشيرة من" ابو سلعة , ابو طراد , ابو صميدع , ابو سعيفان , ابو الحصين , الوتيحي"

--------------------------------------------------------------------------------


11) عشيرة عمارين الراعي : مشيختها في "آل الراعي " وتضم العائلات التالية,"ابو زغلة , ابو سدرة , الشريقي , الخمايسة " وسمهم(المطرقين) ومساكنهم سيسمخ , وقرقرة.

--------------------------------------------------------------------------------


12) عشيرة عمار بن ابن عجلان : مشيختها في "ابن عجلان" وتضم الفصائل التالية ,"الحليسات , المذاكير , القوايرة".

--------------------------------------------------------------------------------


13) عشيرة سعادنة ابوجريبان : مشيختها في" آل ابي جريبان" السعادنة المتواجدون في بئر البع عموما من اصل واحد ويعودون بنسبهم الى(سعد بن ابي وقاص).والسعادنة عموما كانوا ينحرون كل سنة "ناقة" يسمونها (ناقة سعد) ويوزعون لحمها على الفقراء ذكرى وافتخارا بهذا النسب الرفيع.وعشيرة السعادنة ابو جريبان تضم العائلات التالية "ابو جريبان , ابو هلالة " منازلهم المقحز.

--------------------------------------------------------------------------------


14) عشيرة سعادنة النويري : مشيختها في "النويري" وتصم العائلات التالية "النويري , ابو شلة , المقارنة , الحواوشة , ابو قعيد , ابو فريح , المعامعة , ابو عليوة". منازلهم المقحز ووسمهم الجابية.


--------------------------------------------------------------------------------

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو عبد الرحمن العقيلى



عدد المساهمات : 26
تاريخ التسجيل : 25/11/2014

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده    الجمعة مارس 10, 2017 8:25 am

عشيرة آل التلهوني «معان»

تعتبرُ عشيرة»آل التلهوني»من عشائر ما يُسمَّى بمعان الحجازية، ويذكرُ كـُتيِّب»عشائر معان ـ دراسة مقارنة تعتمد على السجلات العثمانية»لمؤلفه الأستاذ الدكتور سعدأبوديـَّة الفناطسة أن عشيرة التلاهنة (آل التلهوني) هم من عشائر العقايلة»عقيلي»التي تضمُّ أل عرار»عراري»، وعيال سليمان، وآل سُـكـَّر، ويُعزِّزُ الدكتور سعد أبوديه في كتابة»معان- دراسة في الموقع»الرواية َالتي تردُّ العقايلة الى قبيلة بني سليم بن منصور، ويشيرُ إلى أنهم يلتقون في هذا النسب مع عقايلة العريش، ويُشير الى عشيرة آل التلهوني بالعبارة التالية: هم من ترهونة ـ كعوب ـ سليم بن منصور التي تقطن في الصحراء الغربية وصحراء ليبيا حيث توجد منطقة تـُعرف باسم ترهونة، ويذكرُ الدكتور أبوديـَّة أنَّ وثائق السجلات الشرعية العثمانية تـُعزِّزُ رواية ارتباط التلاهنة وآل عرار بعشيرة العقايلة، فيشير إلى وثيقةٍ تخصُّ خليل أفندي إبن المرحوم الحاج علي التلهوني العقايلة، وإلى وثيقةٍ تخصُّ سليمان بن أحمد عرار العقايلة، وإلى وثيقة تخصُّ الحاج عبدالله بن محمد سكر العقايلة.

ويذكرُ الباحث حنا عمَّاري في كتابه«قاموس العشائر في الأردن وفلسطين»أنَّ عشيرة آل التلهوني من العقايلة من قيس بن عيلان، وأنَّ أصولهم تنحدرُ من عشائر ترهونة، ويشير عمَّاري إلى أن عشيرة ُالعقايلة المعانية»معان الحجازية»يعودونَ بجذورهم الى قبيلة بني سليم، وهم أبناء سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان جد العرب العدنانية، ويوردُ عمَّاري رواية أخرى تردُّ العقايلة الى قبيلة بني حميدة، وينقلُ رواية تقول إنَّ أصلهم من بيت لحم، ولكنه لا يجزم اي الروايات هي الأرجح، كما يُشيرُ الى أن عشيرة العقايلة في العريش هم من اقارب عقايلة معان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاب : الإيمان المؤلف : محمد بن إسحاق بن يحيى بن منده
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aloqili com _______ aloqili.com :: العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: