aloqili.com
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

aloqili.com

سيرة نبوية - تاريخ القبائل - انساب العقلييين - انساب الهاشمين - انساب المزورين
 
السياسة الدوليةالرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول

 

 المجـدي في أنساب الطالبيين تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ عودة
الشيخ عودة
الشيخ عودة



عدد المساهمات : 1748
تاريخ التسجيل : 28/09/2008
العمر : 74

المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Empty
مُساهمةموضوع: المجـدي في أنساب الطالبيين تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري   المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Emptyالأحد أبريل 27, 2014 1:54 am

تحقيق
الشيخ أحمد المهدوي الدامغاني

نشر: مكتبة آية الله العظمى المرعشي النجفي العامة - قم المقدسة طبع: مطبعة سيد الشهداء عليه السلام
تاريخ الطبع: 1409 هـ‍ ق ، الطبعة: الاولى

ذرية عقيل بن ابي طالب

بسم الله الرحمن الرحيم وولد عقيل بن أبي طالب عليه السلام ويكنى أبا يزيد ثمانية عشر ذكرا "، وهم: يزيد وسعيد، وأبان، وعثمان، وعبد الرحمن، وحمزة، وجعفر، وعبد الله وعبد الله الاصغر، وجعفر، وجعفر الاصغر، وعلي، وعلي الاصغر، وعيسى، ومحمد، ومسلم وأبو سعيد، وعبد مناف. أعقب من جملتهم ستة، أعقب عبد الرحمن المقتول بالطف سعيدا "، وأعقب عبد مناف هاشما "، وأعقب مسلم قتيل الكوفة مسلما " وعبد العزيز وعبد الله قتيل الطف، وأعقب عبد الله الاكبر محمدا " وعليا " وعقيلا ومسلما " وعبد الرحمن، وأعقب أبو سعيد الاحول قتيل الطف محمدا " قتل بالطف أيضا " رحمهما الله، وكل انقرض وعقبه (1) من ولده محمد، وهو لام ولد، وأنشدني بعض من يرثى حاضري الطف عليهم السلام: (2). عين أبكى حمزة وعويل * وانديي الطيبين آل الرسول.

(1) أي عقب عقيل. (2) وهو سليمان بن قتة العدوى القرشى رضوان الله عليه والبيتان من مقطوعة ذكرها " الامين " قده في أعيان الشيعة سبعة منها. (*)

[ 308 ]

واندبي سبعة لظهر علي عليه السلام * قد تولوا، وستة لعقيل فالستة من ولد عقيل المقتولون بالطف رضى الله عنهم، عبد الرحمن بن عقيل، وحمزة بن عقيل، وجعمر بن عقيل، وعبد الله بن مسلم بن عقيل، وأبو سعيد الاحول ابن عقيل وولده محمد بن أبي سعيد. وقوله، آل الرسول، أراد ولد أبي طالب عليه السلام لانهم أحم الناس قربى برسول الله صلى الله عليه وآله، لان أبا طالب عم رسول الله، لابويه وهم أسبق الناس الى طاعة رسول الله، وأبذل الجماعة أنفسا " في الله، وان لبعضهم على بعض منزلة، وانما أهل الرجل أقاربه، وآله من حذا حذوه وسلك منهاجه منهم. لهذا قال أبو بكر. فاخرا " على الانصار: نحن آل رسول الله وبيضته التي تفقات (1) عنه وحسيت العرب عنا كما حسيت الرحى عن قطبها فلو تم هذا الفخر، وبنو هاشم بحيث هو من القرابة والطاعة ثم جمعه والنبي عليه السلام، مرة بن كعب، لكان الانصار أيضا آله، إذ هو وهم من العرب، وانما خص نفسه دون الانصار للقربى ممن هو أقرب منه رحما "، أحق بهذا الاسم، وإذا ثبت ذلك، فآل رسول الله صلى الله عليه وعليهم، بنوا أبي طالب، العلوي والجعفري والعقيلي. وقد ذكر لي الشيخ أبو اليقظان عمار بن فتيح (2) المعروف بالسيوفي المصري أيده الله، حكاية اقتضى هذا الموضع ايرادها، قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله في منامي فقلت: يا رسول الله، من آلك ؟، فقال صلى الله عليه وآله بنو علي وجعفر وعقيل أو قال بنو علي وعقيل وجعفر الشك مني. فولد محمد بن عقيل بن أبي طالب عبد الله الاحول وعبد الرحمن الشبيه والقاسم

(1) كذا في (خ وش) والظاهر انه " تفقأت " (2) مضى ذكره سابقا " مع اختلاف في النسخ في اسم ابيه، بين فتح وفتيح وفرج. (*)

[ 309 ]

وحسينا " وعقيلا. فولد القاسم بن محمد بن عقيل سبعة ذكور، عبد الله وجعفرا " وفضلا وهارون وعقيلا ومحمدا " وعبد الرحمن، لم يطل للقاسم ذيل وولد عبد الرحمن الشبيه ابن محمد بن عقيل سعيدا " وعبد الله يلقب ربيحا ". فولد ربيح عليا " وأم كلثوم وانقرض. وولد عبد الله الاحول ابن محمد بن عقيل، ويكنى أبا محمد، وكان فقيها " جليلا طال عمره، وأمه زينب بنت علي بن أبي طالب عليه السلام خمسة ذكورهم: محمد ومحمد الاصغر ومسلم وعقيل وهزم. وكنت قرأته على شيخنا أبي الحسن محمد بن محمد رحمه الله هرما " بالراء غير معجمة، ثم وجدته بخط أثق بصحته هزما "، ووجدته كذلك بالزاء في رواية ابن معية النسابة عن محمد بن عبده، درج منهم ثلاثة محمد الاصغر وعقيل وهزم. وولد مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل ثلاثة عشر ذكرا "، أعقب منهم منهم أربعة. منهم عبد الرحمن، من ولده جعفر بن عبد الرحمن الاصغر ابن مسلم بن عبد الرحمن بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل وقع الى طبرستان ومنهم أبو العباس أحمد بن محمد بن ابراهيم بن عبد الرحمن بن مسلم بن محمد ابن عقيل عمره مائة سنة، ومات عن ولد ذكر اسمه علي ويكنى أبا القاسم. وولد سليمان بن مسلم بن عبد الله الاحول، عبد الله، فولد عبد الله اسحاق، وولد اسحاق ولدين ذكرين. وولد محمد الاكبر ابن مسلم بن عبد الله الاحول سليمان وحسينا "، فولد الحسن عبد الله كانت له بقية بالكوفة، وولد سليمان عليا " وعبد الله، فمن ولده الحسن ابن علي بن الحسن بن علي بن سليمان بن محمد وكان بالكوفة، ووقع منهم

[ 310 ]

الى غلافقه، ولد عبد الله بن مسلم بن عبد الله بن سليمان بن محمد، وكان عبد الله مولده مكة. وولد عبد الله بن مسلم بن عبد الله الاحول ابن محمد بن عقيل ويعرف بابن الجمحية سبعة عشر ذكرا "، أعقب منهم ثمانية رجال، وهم اسحاق ويعقوب وموسى وأحمد ومحمد وابراهيم الملقب دخنة وسليمان وعيسى الاوقص. فاما اسحاق ويعقوب وموسى بنوا عبد الله بن الجمحية، فلم يطل لهم ذيل. وأما أحمد فمن ولده الامير همام بن جعفر بن اسماعيل بن أحمد بن عبد الله الجمحية، له بقية الى يومنا، وأمه أم كلثوم بنت داود بن محمد بن ابراهيم بن ابراهيم بن الحسن بن زيد بن الحسن بن علي بن أبي طالب عليهم السلام. وأما محمد بن عبد الله ابن الجمحية، فيقال له ابن المخزومية ومن ولده: علي الفارس بالكوفة ابن الحسن بن علي بن سليمان بن محمد ابن المخزومية، كان له بالكوفة ثلاثة ذكور. ومنهم يحيى بن أحمد بن عبد الله بن سليمان بن محمد ابن المخزومية، مات بصقلية وكان سيدا " عاقلا وعمه جعفر بن عبد الله قتل بمكة أجبه (1) كان حج. وولد ابراهيم بن عبد الله ابن الجمحية الملقب دخنة قال شيخنا فيه: غمز لم يلد سوى ستة ذكور أعقبوا، فمن ولده أبو القاسم الحسن بن القاسم بن اسحاق بن ابراهيم دخنة، تزوج بنت أبي عبد الله المفيد الفقيه رحمه الله تعالى، فأولدها بنتا وتزوج بنت الناصر الحسني (2)، فأولدها بنتا بغداد، وكان له ذكر ان مات أحدهما بالبطائح والاخر هو بآمل، وكان لاخيه أبي جعفر أحمد بن القاسم ولد ببغداد وولد

(1) كذا في الاصل وخ ولعله: أحصبه ؟ والله العالم. (2) في (ش) الحسيني وهو خطأ. (*)

[ 311 ]

القاسم بن اسحق الاخران، أبو عبد الله وأميركا، أعقبا بآمل. ومنهم علي بن أبي حمزة هو محمد بن ابراهيم دخنة بالجحفة، وله عدة من الولد، وأخوه الحسين له بها ولد أيضا، وأخوهما ابراهيم بمصر، وأخوهم القاسم ابن أبي خبزة (1) وقع الى اليمن، وكان بمكة عبد الله بن عبد الله (صح) ابن ابراهيم دخنة، فولد عليا " أمه (2) وحمل الى مكة بلد أبيه ووقع الى جزيرة الحبشة فغاب خبره هناك. ومنهم علي بن عبد الله بن جعفر بن عبد الله ابن دخنة، كان أحسن (3) الناس وجها " وخلقا "، أقام بدمياط ثم سافر الى الاسكندرية، فاغتاله المكاري في طريقه فقتله وأخذ متاعه. ومنهم المعروف بالعلق    ( باللقلق )(4) ابن علي بن ابراهيم ابن دخنة، أولد وأكثر وكانت له بقية بنصيبين. وأما سليمان بن عبد الله ابن الجمحية ابن مسلم بن عبد الله الاحول ابن محمد ابن عقيل بن أبي طالب عليه السلام، فأولد لاغير، وولد أحمد ولدين محمدا " بمصر لام ولد ومات بها سنة ثلاث عشرة وثلاثمائة والحسين بن أحمد بالحجاز فمن ولده محمد بن علي بن محمد بن محمد بن أحمد بن سليمان بن عبد الله ابن الجمحية الملقب قمر مصر، مات عن ولد، وكذلك أخوه عقيل كان له ولد بمصر وبالحجاز الحسن بن عقيل بن محمد بن الحسين بن أحمد بن سليمان

(1) كذا في الاصل فلابد من وقوع التصحيف اما في " خبزة " واما في " حمزة " المذكور في أخى هذا الحسين الذى مر آنفا:. ومنهم على بن أبى حمزة. والله أعلم. (2) كذا في الاصل ولا يستقيم المعنى بهذه الصورة والله اعلم. (3) كذا ولعله: كان من احسن الناس. (4) في العمدة: " الغلق " ص 34. (*)

[ 312 ]

له بقية الى يومنا بالمدينة، وكذلك يحيى بن الحسن بن محمد بن الحسين بن أحمد بن سليمان بن عبد الله بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل، له بقية بالمدينة. ومنهم العباس بن عيسى بن عبد الله بن الجمحية، ويلقب عيسى الاوقص، ولى العباس القضاء للحسن بن زيد على جرجان، وكان للقاضي ولد بكرمان، ومن بني الاوقص قوم بطبرستان وجماعة من الولد منهم عبد الرحمن بن القاسم بن محمد الاكبر له عدد بطبرستان وغيرها، وكان القاسم الحرى (1) ابن محمد الاكبر تام الفضل، وكان عقيل بن محمد الاكبر صاحب حديث ثقة جليلا أولد عدة كثيرة. فمن ولده باليمن محمد وجعفر ابنا عبد الله بن جعفر بن أحمد بن عقيل الاخباري أمير المدينة قتله ابن أبي السفاح (2) يعرف بابن الزينة (3)، وكان ابن ابنه أبو القاسم مسلم بن أحمد بن محمد الامير بالكوفة، مات سنة ثلاثين وثلاثمائة متأدبا حسن الجملة وله عقب. وولد القاسم بن عقيل الاخباري محمدا " يقال له ابن الانصارية، كان له أربعة ذكور. ومنهم علي وقع إلى الهند وأحمد مات بالمدينة وعبد الله أعقب بمصر يقال له ابن القريشية ولدين، فأحد الولدين أبو عبد الله الحسين الحارثية، كان صينا " عفيفا " خلف أربعة ذكور، والاخر أبو الحسن محمد بن عبد الله خلف بمصر أبا الحسين عبد الله بن محمد بن عبد الله بن محمد، مات سنة احدى وأربعين وثلاثمائة.

(1) في العمدة " الجيزى " وفى الاصلين كذا غير منقوط (2) كذا في الاصل والظاهر انه: ابن أبى الساج كما في العمدة، وهو يوسف بن ديوداد بن ديودست، هو وابوه وأخوه من امراء العباسيين. (3) في (خ) ابن الزينة واضحا " وفى العمدة " ابن المزينة " بصيغة اسم الفاعل. (*)

[ 313 ]

وولد عبد الله بن عقيل الاخباري يكنى أبا جعفر أمه حراثية (1)، وكان نسابة خمسة ذكور، منهم: علي ومحمد والحسن لم يذكر له عقبا "، عساهم درجوا وانقرضوا. وأما أحمد ابن النسابة، وكان نسابة أيضا "، بنصيبين، وخلف ثلاثة أولاد عليا " وحسينا " وابراهيم، وكان ابنه أبو القاسم عقيل بن عبد الله لام ولد وهو نسابة، أخو نسابة، ابن نسابة وكان مشجرا " فاضلا كان له ولدان محمد وقع إلى قم، وعبد الله أبو جعفر الاصفهاني، كان صديق أبي نصر البخاري النسابة فولد عبد الله الاصفهاني أبا أحمد القاسم، مات بفسا عن ولدين محمد وعبد الله. وأما جعفر بن عبد الله بن عقيل النسابة، فمات بحران سنة أربع وثلاثين وثلاثمائة ويكنى أبا محمد وأم (2) اخوته أمرأة عجمية من أهل اصفهان. فمن ولده أبو الحسن محمد بن الحسن بن جعفر بن عبد الله بن عقيل بن عبد الله النسابة بن عقيل بن محمد الاكبر ابن عبد الله الاحول ابن محمد بن عقيل بن أبي طالب عليهم السلام، له بقية بحلب الى يومنا، وله بقية أيضا " ببيروت ومصر. فانا واذ أتينا الى هذا الموضع، فقد قمنا بما ضمناه من كتابنا الموسوم بالمجدي تم الكتاب بحمد الله وحسن توفيقه، والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على أشرف المرسلين نبينا محمد النبي وآله الطليبين الطاهرين المعصومين.

(1) كذا في الاصلين (2) كذا ونظرا " الى ما سبق آنفا "، لعله: " أمه وأم اخوته " والله أعلم. (*)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://arabelalekat.yoo7.com
عمر




عدد المساهمات : 1369
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Empty
مُساهمةموضوع: شيوخ النسابة العمري   المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Emptyالسبت ديسمبر 14, 2019 4:48 am



1 – النسابة الشهير السيد أبو الحسن محمد الملقب بشيخ الشرف العبيدلي ابن أبي جعفر محمد بن أبي الحسن علي الجزار ابن الحسن بن أبي الحسن علي قتيل سامرا ابن ابراهيم بن أبي الحسن علي الصالح بن عبيد الله الاعرج ابن الحسين الاصغر ابن الامام سيد الساجدين عليه السلام. قال في المجدي ص 14 و 199 ما لفظه: وهو نسابة العراق، الشيخ المسن قرأت عليه واستكثرت منه ” انتهى. أقول: وكانت ولادة هذا الشريف الجليل سنة 338 ووفاته سنة 435 ق بدمشق الشام، وله تآليف ينقل عنها في الكتب النسبية، فراجع في ترجمة حياته الى كتابنا: طبقات النسابيين وغيره.

2 – والده العلامة النسابة أبو الغنائم محمد بن علي بن محمد بن محمد بن أحمد بن علي بن محمد الصوفي العمري. قال في حقه ص 19 و 41 ما لفظه: هو نسابة البصريين عند قراءتي عليه، وهي القرائة الثانية عليه سنة خمس وثلاثين وأربعمائة “.

3 – الشريف النسابة الفاضل أبو عبد الله الحسين بن محمد بن أبيطالب بن القاسم بن أبي الحسن محمد بن طباطباء العلوي ابن أحمد بن الحسن بن ابراهيم ابن اسماعيل الديباج ابن ابراهيم الغمر ابن الحسن المثنى ” قال في المجدي ص 74 في حقه ما لفظه: وقد لقيته وقرأت عليه وكاتبته في الانساب. وقال أيضا ” في حقه ص 108 ما لفظه: كتبت من الموصل الى شيخي المقيم ببغداد أسأله عن أشياء في النسب من جملتها نسب علي بن أحمد الكوفي، فجاء الجواب بخطه الذي لا اشك فيه: أن هذا الرجل كاذب مبطل انتهى. أقول: مراده من علي بن أحمد الكوفي الذي رماه بالكذب هو رئيس القرامطة ثم أقول: ولد هذا الشريف الطباطبائي في ذى القعدة سنة 380 وتوفى في ربيع الاول سنة 449 ه‍، له كتب كثيرة في النسب يعتمد عليها، فمنها كتاب ” الانساب العلوية ” أو بحر الانساب والنسخة موجودة في مكتبة الامام علي الرضا عليه السلام بخراسان، وعندنا نسخة مصورة منه.

4 – الشيخ أبو علي بن شهاب العكبرى، لقيته ورويت عنه في ” عكبرا ” من أعمال بغداد كما نص عليه في المجدي ص 11.

5 – الشيخ أبو عبد الله حمويه بن علي حمويه، أحد شيوخ الشيعة بالبصرة، كما في المجدي ص 9 و 93.

6 – الشريف أبو علي عمر العلوى الكوفي الشهير بالموضح النسابة ابن علي ابن الحسين ابن أخي اللبن عبد الله بن محمد الصوفي ابن يحيى بن عبد الله بن محمد بن عمر الاطرف ابن الامام أمير المؤمنين عليه السلام المجدي ص 10 و 11 و 131 وهو صاحب كتاب ” تهذيب الانساب ” المجدي ص 10 و 11 و 20 و 131 “. قال ابن عنبة الداودى في كتابه عمدة الطالب بعد سرد نسبه ما لفظه: الشريف الفاضل في النسب والطلب والشجاعة والحجة المعروف بالموضح النسابة، ويروى عنه علي بن محمد النسابة صاحب المجدي ووالده أبو الغنائم محمد بن الصوفي. وفي كتاب الحجة على الذاهب الى تكفير أبيطالب للعلامة النسابة الجليل السيد شمس الدين أبي علي فخار بن معد الموسوي الحلي المتوفى سنة 630 ق ذكر رواية عمر بن علي هذا عن شيخنا الصدوق، وكذا روايته عن أبي القاسم الحسن بن محمد السكوني الراوي عن الحافظ أبي العباس أحمد بن عقدة، وهو من مشايخ شيخنا الصدوق

7 – أبو الحسن علي بن سهل التمار، كما في المجدي ص 9 و 131.

8 – الشريف أبو الحسين محمد بن محمد بن أبي الحسن محمد بن علي بن محمد أبي زيد بن أحمد بن عبيد بن علي باغر. قال في المجدي ص 85 ما لفظه: له توجه وجاه، درست عليه واستكثرت منه بالبصرة، ولم يمت حتى روى الحديث، وكان متظاهرا ” للتشيع والذب عن آل محمد عليهم السلام.

9 – أبو الحسين محمد بن أبي الفرج، كما في المجدي ص 176.

10 – أبو علي القطان المقري، كما في المجدي ص 251.

11 – الشيخ أبو عبد الله الحسين بن أحمد البصري ابن ابراهيم الفقيه الامامي. قال في المجدي ص 136 ما لفظه: وكان لا يسأل إذا ارسل، ثقة واضطلاعا. أقول: وفي كتاب الحجة الذاهب الى تكفير ابي طالب للشريف النسابة السيد شمس الدين أبي علي فخار بن معد الموسوي الحلي المتوفى سنة 630 ه‍: انه يروي هذا الشيخ عن أبي الحسين يحيى بن محمد الحقيني، وقد رآه بالمدينة المنورة في سنة 380 ه‍ فاستفاد منه وروى عنه.

12 – الشيخ أبو السرايا محمد بن أحمد بن الجصاص الشاعر الشهير بالموفى كما في المجدي ص 129.

13 – الشيخ أبو نصر سهل بن عبد الله بن داود بن سليمان بن أبان بن عبد الله البخاري المتوفى بعد سنة 341 ه‍ صاحب كتاب سر السلسلة العلوية في الانساب.

14 – الشريف النسابة أبو الحسين زيد النقيب الشهير بابن كتيلة الحسيني ابن محمد بن القاسم بن علي بن يحيى بن يحيى بن الحسين بن زيد الشهيد بن علي ابن الحسين عليه السلام.

15 – الشيخ أبو علي الحسن بن دانيال النيلي البصري.

16 – الشيخ صالح القيسي الشاعر البصري 17 – أبو اليقظان عمار بن فتح السيوفي المصري.

18 – الشيخ أبو عبد الله محمد أو ” أحمد ” ابن أبي جعفر محمد بن العلاء ابن جعفر القائد العمري النسابة البغدادي.

19 – الشيخ أبو الحسين بن القاضي الهمداني.

20 – الشيخ أبو مخلد بن الجنيد الكاتب الكتابي الموصلي.

21 – أبو القاسم الحسين بن جعفر الحسيني المعروف بابن خداع المصري مؤلف كتاب المبسوط.

22 – الشيخ أبو محمد الحسن بن أحمد بن القاسم بن محمد العويدي الزاهد العلوي المحمدي الاخباري البغدادي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر




عدد المساهمات : 1369
تاريخ التسجيل : 28/09/2008

المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Empty
مُساهمةموضوع: رد: المجـدي في أنساب الطالبيين تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري   المجـدي في أنساب الطالبيين  تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري Emptyالسبت ديسمبر 14, 2019 4:53 am

المؤلف هو السيد الشريف الأجل نحم الدين أبو الحسن علي بن محمد بن علي بن محمد العلوي العمري النسابة (من أعلام القرن الخامس)

هو الشريف الجليل نجم الدين أبو الحسن علي بن أبي الغنائم محمد النسابة. نسبه الكريم السيد نجم الدين أبو الحسن علي بن أبي الغنائم محمد النسابة ابن أبو الحسين علي النسابة ابن أبي الطيب محمد الاعور ” الاحور ” ابن أبي عبد الله محمد ملقطة ابن أبي الحسين أحمد الاصغر الضرير الكوفي ابن أبي القاسم علي الضرير ابن أبي علي محمد الصوفي ابن أبي الحسين يحيى الصالح ابن أبي محمد عبد الله ابن أبي عمر محمد بن عمر الاطرف ابن الامام أمير المؤمنين علي بن أبيطالب عليه السلام. أبوه وامه والده الشريف النسابة أبو الغنائم محمد الشهير بابن المهلبية ابن علي النسابة، وكان ممن يرجع إليه في علم النسب، ويسئل عنه، ويعتمد عليه، فمن نقل عنه ونص على كونه نسابة هو صاحب كتاب المنتقلة ص 317 في ذرية عمر الاطرف بالموصل. وقال ابنه في المجدي ص 290 و 291 في حقه ما لفظه: وأما أبو الحسين علي بن محمد بن ملقطة فأولد محمدا ” أبا الغنائم نسابة البصرة اليوم، أمه فاطمة بنت الحسين المهلبية صاحبة قرية مخلد بأرض القندل احدى فناء البصرة وحدثني حرسه الله أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وآله في منامه كأنه على نعش وهو ميت، وقد كشر عن أسنانه قال: فأتيته وفتحت فمي واستوعيت أسنانه عليه السلام كالمقبل لها، فأتيت الحاجي المعبر، فقلت: رجل رأى رجلا ميتا ” قد كشر الميت عن أسنانه كالمتبسم، والحي قد أكب عليه، فجمع أسنانه في فيه كالمقبل، فقال: يحتاج أهل هذا البيت الى الحي، فكان علمه بالنسب الطالبي ثم قال: فولد أبو الغنائم النسابة هذا من امرأة من عامة البصرة يقال لها: فاطمة بنت محمد، فاطمة ست الشرف، وأبا الحسن علي ومن بنت عمه مدلل بنت حمزة العمرى ابن الصوفي: رقية ست البلد، وأبا غانم هبة الله، وأبا عبد الله الحسين، وأبا القاسم المهلب وأبا عبد الله محمد، ورفيعة ست الدار انتهى. فتحصل من ذلك أن اسم والده هو محمد بن علي الصوفي العمري، واسم والدته هي فاطمة بنت محمد، وله أخت من أبيه، وأمه هي فاطمة ست الشرف، وله اخوة وأخوات من أبيه فقط، كما صرح باسمائهم كما نقلنا عنه. عناوينه المشهورة هي:

1 – الصوفي: نسبه الى جده الاعلى وهو محمد الصوفي ابن يحيى الصالح ابن عبد الله بن محمد بن عمر الاطرف ابن الامام أمير المؤمنين عليه السلام، وكان زاهدا ” يدعى بالصوفي لكثرة زهده وورعه وتقشفه، ولبسه الصوف الخشن، قتله الرشيد العباسي محبوسا “، ودفن بمقابر مسجد السهلة.

2 – العمرى: نسبة الى جده عمر الاطرف، واشتهر بالاطرف حتى تيميز من عمر الاشرف ابن الامام سيد الساجدين عليه السلام، لان الاشرف انتسب الى علي عليه السلام من طرف الاب والام، إذ أبوه الامام سيد الساجدين عليه السلام وأمه فاطمة بنت الامام الحسن المجتبى، بخلاف عمر الاطرف، فانه منتسب الى علي عليه السلام من طرف الاب فقط وأما امه هي الصهباء التغلبية، نص على كونها امه الشيخ أبو نصر البخاري في كتابه سر السلسلة العلوية ص 96 ط النجف الاشرف.

3 – العلوي: لان المنسوبين الى أمير المؤمنين من غير طرف الحسنين يقال لهم العلويون، وهم عدة كثيرة في بلاد الهند، وفي أردكان من بلاد فارس وبخارا وبلاد الافغان وملتان والسند وغيرها.

4 – النسابة: لانه كان عالما ” حبرا ” خبيرا ” في علم النسب، كثر النقل عنه. مولده ووفاته ومدفنه أما مولده فعلى ما ذكره العلامة النسابة السيد شمس الدين محمد المتوفى سنة 709 ق ابن تاج الدين علي النقيب ابن علي بن الحسن بن رمضان بن علي بن عبد الله بن حمزة بن المفرج بن موسى بن علي بن القاسم بن محمد أبي عبد الله ابن أبي محمد القاسم الرسي ابن ابراهيم طباطبا ابن أبي الحسن اسماعيل الديباج ابن أبي اسماعيل ابراهيم الغمر ابن أبي محمد الحسن المثنى ابن الامام الحسن المجتبى عليه السلام في كتابه ” الاصيلي في أنساب العلويين ” سنة 348 ق بالبصرة. وعندنا في مكتبتنا العامة الموقوفة نسختان من هذا الكتاب مخطوطة ومصورة. وأما وفاته كما يستفاد من كتاب الاصيلي المذكور سنة 490 ه‍ ق. بالموصل وهذا بعيد جدا “، إذ يلزم منه كون عمر المؤلف 142 سنة، اللهم الا أن يقال: وان تسعين غلط، والصحيح تسع وخمسون بعد أربعمائة، ويلزم منه كون عمر المؤلف مائة واحدى عشرة سنين والله العالم. ولم أجد في كتب الانساب ومعاجم التراجم من ضبط ولادته ووفاته غير صاحب الاصيلي.

اولاده واحفاده أعقب وأنجب عدة أولاد علماء فضلاء من امرأة هاشمية تزوجها بالموصل وهم على ما ذكر نفسه في المجدي:

1 – أبو علي محمد. 2 – أبو طالب هاشم. 3 – صفية،

وهم كانوا بالموصل. ولها شم ولد اسمه جعفر النسابة، وهو الذي ينتهى إليه سند رواية المجدي عن جده مؤلف الكتاب. مشايخه في الدراية والرواية. استفاد من عدة من أعلام علم النسب وسائر العلوم، قد استخرجنا بعضهم من نفس كتاب المجدي، والبعض الاخر من كتب شتى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المجـدي في أنساب الطالبيين تأليف النسابة علي بن أبي الغنائم العمري
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
»  المنْشَأ وَالمَصَادِر تأليف الأستاذ إحسان إلهي ظهير
» كربلاء مجزرة بشعة قتلوا فيها الطالبيين ابناء عقيل والحسين بن علي واخوتة وابنائة
» فضلُ أهل البيت وعلوُّ مكانتِهم عند أهل السُّنَّة والجماعة تأليف : الشيخ عبدالمحسن بن حمد العباد البد
» أنساب بني هاشم الشيعة
»  ذكر ما قيل في أنساب خلفاء الفاطميين

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aloqili.com :: منتدى تاريخ العقيلى-
انتقل الى: